الرئيسية » الأولى » وقفة أسبوعية : زيارات

وقفة أسبوعية : زيارات

مراقبيذهب وفد من وزارة الداخلية لدراسة الأوضاع المرورية في سنغافورة والترتيبات الإلكترونية والإجرائية التي اتخذت هناك للحد من الازدحام في مساحة بلد تقدر بسبعمئة كيلومتر مربع، وعدد سكان أكثر من الكويت.. ذهب الوفد وشاهد كيف تسير الأمور هناك، ولكن عندنا لم يزد إلا الازدحام والفوضى والاختناق المروري.. وفود ذهبت أيضا إلى سنغافورة لزيارة مختصين من أجل بحث تطوير المناهج الدراسية في المراحل العامة، على اعتبار أن سنغافورة بتعليمها العام والجامعي من الدول المتطورة.. بعد الوفود والزيارات يبدو أن ما آل إليه الوضع هو ركن التقارير على الرف، وسؤال د. رضا الخياط عما جرى معه في الاجتماع الموسّع الذي تم مع وزير التربية السابق!

وفد رئاسي سابق ضم بعض الوزراء جال في بعض الدول في أميركا الجنوبية والوسطى، دول لم نسمع باسمها على الإطلاق، لا على المستوى الإعلامي ولا الرسمي بأنها بارزة على مستوى أي حدث ما.. ولكن تم التوقيع على اتفاقيات مع تلك الدول المجهولة، ونشرت في جريدتنا الرسمية الزرقاء باللغتين العربي والإنكليزي.. والزيارة الرئاسية كانت أقرب لـ «شمة الهوا»، وسياحة مجانية مدفوعة الثمن ولا شيء من ورائها.

آخر تلك الزيارات التي تم تسليط الضوء عليها هي زيارة وزيرة التخطيط والشؤون الاجتماعية والعمل د. هند الصبيح – ونشدد على العمل والتخطيط – إلى اليابان، حيث أجرت الوزيرة مباحثات على مختلف الأصعدة كما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية، وهناك تمنيات بمساهمة اليابان في الخطة الإنمائية الكويتية المقبلة، التي ستبدأ العام المقبل.

يبدو أننا قفزنا بوثبة طويلة من دون أن نشعر، بحيث وصلنا إلى اليابان لتكون مساعدة لنا.. وليس دولة في طور النمو كسنغافورة أو ماليزيا، بل اليابان «حتة واحدة» كما يقول الإخوة المصريون.
كم كنا نتمنى أن تكون الوزيرة قد قرأت كتاباً بحجم صغير عنوانه «العرب في عيون يابانية» للمستشرق الياباني نوبواكي نوتوهارا قبل أن تعزم على السفر، وذلك لكي تتعرف على المقارنة ما بين الشعبين، وترى نظرة اليابانيين لأداء العرب.

قديماً قيل: لا ينفع الرتق في ثوب مهلهل.

مراقب

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *