الرئيسية » رياضة » أعضاء رابطة ميلان: بيرلسكوني هو الطريق لعودة الفريق إلى سابق عهده

أعضاء رابطة ميلان: بيرلسكوني هو الطريق لعودة الفريق إلى سابق عهده

عبد الله البدر
عبد الله البدر

أجمع أعضاء رابطة مشجعي ميلان في الكويت على أن النادي بحاجة الى الاستقرار وإعادة البناء، مؤكدين ضرورة أن يعود رئيس النادي بيرلسكوني إلى الاهتمام بالفريق ونسيان الإخفاقات الماضية، والعودة بالفريق الى سابق عهده في البطولات والانتصارات.

“الطليعة” التقت رئيس الرابطة عبدالله البدر ونائبه مهدي صفر وعضو الرابطة محمد السمّاك، ودار الحوار التالي:

• كيف كانت انطلاقة فكرة تأسيس الرابطة؟
– البدر: كانت الفكرة قبل أكثر من سنتين بتجمع شبابي من دون التخطيط لفكرة الرابطة، إلا أنه مع ازدياد الحضور الشبابي لمتابعة مباريات الفريق تم طرح فكرة الرابطة، وبالفعل تم التنسيق ومراسلة النادي، وتم الاعتراف بنا رسمياً في شهر فبراير الماضي.

• ما أهداف الرابطة؟ وما طموحاتها؟
– السماك: من أهم أهداف الرابطة توفير الأجواء الصحية الرياضية للشباب من أجل الابتعاد عن مشاكل الشوارع، التي انتشرت في الفترة الأخيرة، وحثهم على حضور التجمعات والأنشطة، كمشاهدة مباريات الفريق وتنظيم دورات داخلية.

• ماذا يستفيد من ينتسب للرابطة؟
– البدر: يستفيد من المشاركة في الأنشطة الداخلية، مثل دورات كرة القدم وغيرها من الأنشطة الاجتماعية، وتنظيم مخيم مفتوح للجميع، بالإضافة الى الرحلات التي توفرها الى إيطاليا لحضور مباريات الفريق.

• بحكم أنكم متابعون للفريق.. ما آخر أخبار بناء ملعب الفريق الجديد؟
– مهدي: بالفعل هناك تفاوض بين إدارة الميلان والإنتر، وقد تم الاتفاق على بقاء الإنتر في الملعب القديم، وذهاب الميلان إلى الملعب الجديد.
– السماك: بالفعل، لقد تم تحديد مكان لبناء الملعب، لكن إلى الآن لم تنته المفاوضات، وواضح للجميع أن موضوع الملعب يحتاج إلى وقت طويل.

محمد السماك
محمد السماك

موسم سيئ جداً

• كيف ترون نتائج الفريق خلال الموسم الماضي؟
– السماك: موسم سيئ جداً، وموسم للنسيان، وقد يكون ذلك بسبب المشاكل الإدارية والفنية، حيث أصبح النادي ممزقاً، وهناك محسوبيات لكل طرف على حساب الآخر، وطبعاً هذه الأمور أثرت في المدرب وفي مردود الفريق.
– البدر: موسم كارثي بمعنى الكلمة للفريق، والإدارة كانت السبب الرئيسي في هذه النتائج، وبيرلسكوني كان بعيداً جداً عن النادي، إلى جانب عدم وجود الاستقرار في الفريق، وبالتالي هذا كان له أثره في اللاعبين على أرض الملعب.

• كما تعلمون أن الميلان في الموسم الحالي خارج دوري أبطال أوروبا؟ بم تعلقون على ذلك؟
– مهدي: لا شك في أن هذا الأمر كارثة، فالميلان يُعدّ واحداً من ركائز دوري أبطال أوروبا، ويجب ألا ننسى أن مستوى الفريق يختلف أوروبياً، فهو كان مميزاً في هذه البطولة، لذلك نشعر بغصّة عندما لا نشاهده يلعب في هذا الموسم.
– السماك: هذا الأمر محزن بالفعل لجميع عشاق الفريق، فالنادي لا يشارك حتى في بطولة أوروبا ليغ، وهذا بالطبع نتيجة الموسم الكارثي.

• ما تقييمكم لسوق الفريق الصيفي؟
– البدر: انقسم السوق الصيفي إلى قسمين: الأول بيع اللاعبين، وهذا كان إيجابياً جداً، فالفريق تخلص من اللاعبين غير المرغوب فيهم فعلاً، والثاني هو التعاقدات الجديدة، وهناك أسماء جيدة بالنظر إلى أن الفريق لا يشارك أوروبياً.
– مهدي: السوق مرض جداً بالنسبة لنا، وقد يكون هناك لاعبون تم التعاقد معهم ليسوا بمستوى الميلان، لكن يجب ألا ننسى أننا لا نشارك أوروبياً، لذلك نحن مقتنعون بهم على المستوى المحلي.

مهدي صفر
مهدي صفر

فريق متواضع

• الميلان بدأ الموسم الحالي بشكل متواضع.. ما أسباب ذلك برأيكم؟
– البدر: إذا كنت تريد أن تقارن بداية الموسم باسم الميلان فبالفعل هي متواضعة، لكن أنا إنسان واقعي، فمع هذه الظروف التي يمر بها الفريق، أعتقد أنها تعد بداية جيدة له، وواجب على الفريق جمع أكبر عدد من النقاط بعيداً عن المستوى.
– مهدي: لا يختلف رأيي عن رأي البدر، فهي بداية جيدة بالنظر الى نتائج الفريق في الموسم الماضي، والأمر الممتاز هو تحديد الأهداف من قبل الإدارة، حيث تم وضع المركز الثالث في الدوري هدفاً للفريق.

• ما فرص نجاح المدرب الجديد انزاغي؟
– السماك: انزاغي مدرب تدرَّج في الفريق، حيث درَّب لموسمين فريق الناشئين، ولديه بعض الأمور التي تؤهله للنجاح، وأهمها الانضباطية، وما يعاب عليه المجاملة لبعض اللاعبين.
– البدر: أحد أسباب نتائج الموسم الماضي هي الروح الانهزامية لدى بعض اللاعبين، وهذا ما يميز المدرب الجديد انزاغي، حيث تمكن من إعادة الروح للفريق، وكذلك الانضباط، ويلاحظ عليه أنه ضعيف في الجانب التكتيكي.

عودة الميلان

– بعيداً عن مشاكل الميلان في الموسمين الماضي والحالي، متى يعود الميلان إلى سابق عهده مرعباً للخصوم؟
– مهدي: يحتاج إلى فترة طويلة من الإعداد، وتبدأ أول خطوات العودة بجلب نجوم للفريق، وكذلك الاستقرار طويل الأمد.
– السماك: عودة الميلان صعبة على المدى القريب، لأن الأمر يحتاج إلى عدة أمور، أهمها البناء الصحيح للفريق، ومن ثم تدعيم النادي بالأموال حتى يكون على أول الطريق للعودة.

• رئيس النادي بيرلسكوني كان سبب نجاحاته، هل هو المسؤول عن الإخفاقات الآن؟
– مهدي: حجر الأساس في إخفاقات الفريق حالياً هو بيرلسكوني.
– السماك: بالعكس أعتقد أن بيرلسكوني هو الحل، والمشكلة اقتصاد إيطاليا.
– البدر: ميلان حقق الإنجازات معه، لذلك لن يعود إلى طريق الإنجازات إلا معه.

• برأيكم، ما الذي يحدث للكرة الإيطالية، حيث التعاقدات المجانية، والإعارة في الأغلب، وإيقاف رئيس الاتحاد؟
– السماك: إيطاليا تعاني اقتصادياً بشكل مخيف، فهي لا تملك التنظيم الراقي الذي نشاهده في ألمانيا أو إنجلترا، لذلك كل شيء فيه معاناة في إيطاليا وليست الرياضة فقط.
– البدر: إيطاليا تعاني اقتصادياً، وهذا الأمر شاهدناه بأنفسنا عندما نذهب لحضور المباريات.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *