الرئيسية » آخر الأخبار » رئيسة كوريا الجنوبية تقرر حل جهاز خفر السواحل

رئيسة كوريا الجنوبية تقرر حل جهاز خفر السواحل

رئيسة كوريا الجنوبية وهي تعتذر للشعب الكوري ولضحايا السفينة الغارقة
رئيسة كوريا الجنوبية وهي تعتذر للشعب الكوري ولضحايا السفينة الغارقة

أعلنت رئيسة كوريا الجنوبية بارك كون هيه اليوم قرارها بحل جهاز خفر السواحل بعد فشله في الاستجابة بشكل مناسب لكارثة غرق السفينة (سيوال) والتي راح ضحيتها 286 شخصا متعهدة باجراء اصلاحات في نظام الاستجابة للحوادث.

وذكرت وكالة انباء (يونهاب) الكورية الجنوبية ان الرئيسة الكورية قالت في خطاب متلفز “بما انني الرئيس المسؤول عن ارواح الشعب وسلامته اقدم اعتذاري بصدق عن المعاناة التي لحقت بالناس”.

واوضحت انها توصلت الى هذا القرار بعد تفكير عميق مبينة انه سيتم نقل صلاحيات الجهاز الى وكالة وطنية للسلامة سيتم إنشاؤها في وقت قريب.

واضافت ان الشرطة الوطنية ستتولى مهمة التحقيقات التي كان يقوم بها خفر السواحل للكشف عن أسباب انقلاب العبارة التي كانت محملة بحمولة تفوق طاقتها الاستيعابية.

وقدمت الرئيسة بارك اعتذارها عن الحادث اربع مرات منذ غرق العبارة قبالة الساحل الجنوبي الغربي لجزيرة جيندو في 16 ابريل الماضي الا انها المرة الاولى التي تقدم فيها الاعتذار في بيان متلفز.

يذكر ان 286 شخصا لقوا مصرعهم حتى الان ومازال 18 آخرين في عداد المفقودين فيما نجا من الحادثة 172 شخصا تم انقاذهم في نفس اليوم.

ومن المقرر أن تؤول مهمة حراسة السواحل والانقاذ الى الوكالة المزمع انشاؤها والتي سوف تخدم كبرج مراقبة لعملية الانقاذ كما ستنتقل لنفس الوكالة مهمة مركز مراقبة النقل البحري من وزارة المحيطات والمصايد وستركز وزارة الامن والادارة العامة فقط على مهام الادارة العامة. (كونا)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *