الرئيسية » آخر الأخبار » المنبر الديمقراطي : على الفصائل الفلسطينية الاندماج فيما بينها والابتعاد عن خلافاتها

المنبر الديمقراطي : على الفصائل الفلسطينية الاندماج فيما بينها والابتعاد عن خلافاتها

المنبر الديمقراطي الكويتي

أصدر المنبر الديمقراطي الكويتي بيانا لمناسبة الذكرى السادسة والستين لنكبة فلسطين، وفيما يلي نص البيان :

مرت علينا يوم أمس الخميس (15 مايو)  الذكرى السادسة والستين للنكبة الفلسطينية والعربية والتي تمثلت خسارتها الكبرى في ضياع الاراضي الفلسطينية وتهجير الشعب الفلسطيني في دول مختلفة، وأصبحت القضية الفلسطينية محل اجتهاد وتنظير واستغلال وابتزاز سياسي وعاطفي دون ان تحقق تقدما على الارض يكفل ويضمن حق هذا الشعب بعودته واستعادة سلطته على كامل أراضيه المحتلة.

وطوال تلك السنين والعقود تفرقت الامة العربية والقوى المناصرة للقضية الفلسطينية التي تم استغلالها بصورة بشعة وكانت سببا للمقاطعة بين بعض الدول العربية العربية، وبات الشعب العربي الفلسطيني يعاني أسوأ أنواع التميز الإنساني في كثير من دول التي يطلق عليها (دول الممناعة) التي تمارس أدوات الابتزاز ومعاقبة الآخر، فيما يعاني اللاجئين الفلسطينيين في الكثير من المخيمات إن لم تكن كلها من تجويع واضطهاد وحصار، وهو دليل فاضح وصارخ على ما وصل إليه حال الأشقاء من الشعب الفلسطيني. 

إضافة إلى ذلك، تبقى مسألة التشرذم الفلسطيني الفلسطيني الذي دخل الكثير من أطرافه في صراعات سياسية وصدامات وأحيانا قتال وحمل السلاح تحت تبريرات وأسباب واهية.

لقد تراجع الاهتمام والمناصرة للقضية الفلسطينية إلى مستويات مخيفة، وفقدت بريقها وغابت عنها تجمعات التأييد والتحفيز والمتابعة، حتى أضحت العديد من قيادات الفصائل الفلسطينية تقبل بأي تنازل لتحقيق اي انجاز مزعوم بسبب فقدانها الاهتمام والضغط الدوليين.

واليوم، وبعد عقود طويلة من الزمن، نجد أنه حان اﻷوان أن يلتفت الشعب الفلسطيني على نفسه ويندمج بكافة فصائله لتحقيق مصالحة حقيقية وتشكيل حكومة إنقاذ وطنية تعمل بصورة فعالة والتركيز على الشأن الفلسطيني دون اعتبارات أيديولوجية أو فكرية، والسير في الطريق الوحيد المتاح لتحقيق الإنجاز والانتصار واسترداد الحقوق المسلوبة ًالمغتصبة من الكيان الصهيوني المحتل والذي يتمثل في المواثيق والقوانين الدولية، والانخراط بجدية وإيجابية بالاتفاقيات الدولية الكفيلة بالضغط على سلطة الاحتلال للتراجع عن بناء المستوطنات وإقرار حق العودة للاجئين لأراضيهم وحق الشعب الفلسطيني في إدارة كامل أراضيه المسلوبة.

والمنبر الديمقراطي الكويتي يدعو في هذا الاتجاه إلى ضرورة تقديم الدعم والمناصرة على كافة الأصعدة الشعبية والرسمية، ووضع كافة اﻹمكانيات المتاحة لتحقيق الأهداف المنشودة والدفع نحو تحرك دولي بجميع المحافل واللقاءات العالمية والثنائية على أرضية هدف محدد بالتنسيق مع ممثلي الشعب الفلسطيني وقيادته.

المنبر الديمقراطي الكويتي 
الكويت – 16 مايو 2014

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *