الرئيسية » آخر الأخبار » الرئيس الأوكراني يصف الاستفتاء في شرق البلاد بـ”المهزلة الدعائية”

الرئيس الأوكراني يصف الاستفتاء في شرق البلاد بـ”المهزلة الدعائية”

طوابير الاستفتاء على "حق تقرير المصير" في شرق أوكرانيا
طوابير الاستفتاء على “حق تقرير المصير” في شرق أوكرانيا

انتقد رئيس أوكرانيا المؤقت الاستفتاء الذي أجراه المتمردون في منطقتين شرقي البلاد واصفا إياه بأنه “مهزلة دعائية بلا أساس قانوني” تهدف إلى التغطية على جرائم خطيرة.

وقال أوليكسندر تورتشينوف الاثنين أمام البرلمان الأوكراني إن “ما يسميه الإرهابيون استفتاء ليس سوى دعاية للتغطية على القتل، والخطف، والعنف، وجرائم خطيرة أخرى”.

وأضاف الرئيس المؤقت أن “النتيجة القانونية” الوحيدة المترتبة على استفتاء الأحد هي تقديم من دعوا إليه إلى العدالة.

لكنه أعاد تأكيد رغبته في “استمرار الحوار مع من يوجدون في شرقي أوكرانيا، ممن لم تلطخ أيديهم بالدماء، ومن يستعدون للدفاع عن أهدافهم بطريقة قانونية”.

وكان رئيس لجنة الانتخابات التابعة للانفصاليين في منطقة دونيتسك الأوكرانية قد قال الأحد إن نحو 90 في المئة من الناخبين في المنطقة الواقعة في شرقي أوكرانيا صوتوا لمصلحة تقرير المصير.

وأضاف رومان لياجين لرويترز في اتصال هاتفي ردا على سؤال عن النتيجة “89 في المئة .. هذا كل شيء”.

ودونيتسك هي المنطقة الأكبر بين منطقتين في شرقي أوكرانيا أجرى الانفصاليون فيهما استفتاء على حق تقرير المصير.

وأعلنت حكومة كييف المؤيدة للغرب والاتحاد الأوروبي أن الاستفتاء غير شرعي.

وكانت التقارير رصدت آلاف الناخبين في طوابير طويلة أمام عدد محدود من مراكز الاقتراع في منطقتي دونتسك ولوهانسك.

ونقلت عن زعماء الانفصاليين قولهم إن نسبة التصويت تجاوزت 70 في المئة في المنطقتين.

ونظم الانفصاليون الموالون لروسيا الاستفتاءين من أجل “حق تقرير المصير” في خطوة قد تؤدي إلى طلب الانضمام إلى روسيا فيما بعد.

وقد أدانت الحكومة الأوكرانية والبلدان الغربية هذه الخطوة.

وجرى الاستفتاءان بالرغم من دعوة الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، إلى تأجيلهما.

ولا يزال المسلحون الذين يحتلون المباني الحكومية في شرقي أوكرانيا يخوضون اشتباكات مع القوات الأوكرانية التي تسعى لبسط سيطرتها على هذه المنشآت.

وتفيد تقارير بأن اشتباكات عنيفة دارت خلال الليل في ضواحي مدينة سلوفينسك التي يسيطر عليها الانفصاليون، والتي لا تزال تحت حصار القوات الحكومية، التي تقول إنها تنفذ عملية “ضد الإرهاب”.

وقال مسؤولون إن 7 أشخاص قتلوا في اشتباكات شهدتها الجمعة مدينة ماريوبول الساحلية. (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *