الرئيسية » خدمات إعلامية » نجاحات أودي في الربع الأول من العام

نجاحات أودي في الربع الأول من العام

Audi legt Sonderschichten ein

إنغولشتات: تسير مجموعة أودي مرة أخرى على المسار الصحيح نحو تحقيق النجاحات في العام المالي الجديد. فمع أكثر من 412,000 عملية تسليم لسياراتها تمتعت الشركة بأفضل ربع أول في تاريخها. فخلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة المالية الحالية، حققت شركة صناعة السيارات التي تتخذ منإنجولشتادت مقرا لها إيرادات وصلت إلى 12,951 مليون يورو وأرباحا تشغيلية بلغت 1,314 مليون يورو. وبلغ العائد التشغيلي على المبيعات 10.1بالمئة.

وحققت أودي تقدما واضحا في جميع المناطق التي تتواجد فيها حول العالم خلال الربع الأول من 2014. حيث ارتفع إجمالي تسليمات مجموعة أودي بنسبة 11.7% إلى 412,846 سيارة خلال العام 2014 (369,494 في عام 2013). ما أدى إلى زيادة الإيرادات إلى 12,951 مليون يورو (11,734 مليون يورو في 2013) ممثلة زيادة بنسبة 10.4 بالمئة. وبلغ الربح التشغيلي للمجموعة 1,314 مليون يورو (1,307 مليون يورو في 2013).

إلى ذلك قال أكسل ستروتبك، عضو مجلس الإدارة للشؤون المالية والتنظيمية في أودي أيه جي:  “رغم ارتفاع الإنفاق في الربع الأول على المنتجات والتكنولوجيا الجديدة وتوسيع شبكة إنتاجنا الدولية، تمكننا من توليد أرباح تشغيلية بلغت 1,314 مليون يورو”. وأوضح ستروتبك أن نسبة العائد التشغيلي على المبيعات التي بلغت 10.1% (11.1% في 2013) تتجاوز بشكل طفيف المعدل الاستراتيجي المستهدف بين 8 إلى 10% ما يدل على نسبة ربحية الشركة المرتفع.

ونتيجة لذلك، حققت المجموعة أرباحاً قدرت قبل خصم الضرائب بـ 1,398 مليون يورو (1,432 مليون يورو في 2013).

وتأهبا لمزيد من النمو، لدى أودي خطط لتوظيف 2,000 موظف جديد خلال العام في ألمانيا وحدها. وسيتم تعيين الموظفين الجدد أساسا في تقنيات الاتصال، والتصميم الخفيف الوزن، والدفع الكهربائي، أو للمشاركة في توسيع شبكة الإنتاج الدولي. بالإضافة إلى ذلك، ستقدم الشركة فرص تدريب لحوالي 750 من الشباب في عام 2014 .

وتتوقع العلامة التجارية ذات الحلقات الأربع ارتفاعا طفيفا في الإيرادات لتصل إلى أكثر من 50 مليار يورو في السنة المالية عام 2014. هذا التوسع المنهجي الدولي في توسيع هياكلها التصنيعية الدولية وارتفاع المبالغ المدفوعة مقدما اللازمة للنماذج والتكنولوجيات الجديدة سيكون لها في البداية تأثير سلبي على أرباح السنة المالية الحالية. وفي الوقت نفسه، فإن الاتجاه الإيجابي في التسليم و الإيرادات وكذلك تحسين الإنتاجية ستؤثر على الأرباح التشغيلية بشكل إيجابي. وعموما، تتوقع الشركة عائدات تشغيلية على المبيعات ضمن  المعدل الاستراتيجي المستهدف لها وهو 8 إلى 10%.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *