الرئيسية » خدمات إعلامية » شركة فنادق الريتز – كارلتون توسّع نطاق حضورها العالمي

شركة فنادق الريتز – كارلتون توسّع نطاق حضورها العالمي

 بوب خرازمي مسؤول العمليات العالمية لشركة فنادق الريتز – كارلتون
بوب خرازمي مسؤول العمليات العالمية لشركة فنادق الريتز – كارلتون

دبي : تعتزم شركة فنادق الريتز- كارلتون توسيع نطاق بصمتها العالمية مع افتتاح خمسة عشر فندقاً جديداً ليبلغ مجموع عدد فنادقها مئة بحلول عام 2016. ومن بين هذه الفنادق، سيتم افتتاح خمسة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا خلال عامين،  منها فندق مميز في مدينة القاهرة ومنتجع شاطئي مذهل في بالي. وبفضل هذه الخطوات التقدمية التي تتخذها الشركة، توفّر شركة فنادق الريتز–كارلتون للمسافرين من الشرق الأوسط تجارب منقطعة النظير في وجهات جذابة معروفة وأخرى ناشئة.

وفي هذا الصدد، قال بوب خرازمي، المسؤول عن العمليات العالمية لدى شركة فنادق الريتز – كارلتون: “تثبت هذه الفترة من النمو التي تشهدها الشركة مدى تزايد الطلب على فنادق الريتز-كارلتون في مختلف الأسواق في العالم، ولا سيما في أوساط المسافرين من الشرق الأوسط الذين يفضلون الابتعاد عن الأسواق المعهودة في أوروبا لاستكشاف ثقافات وحضارات وأنماط حياة جديدة في آسيا وشمال إفريقيا”. وأضاف قائلاً: “في الوقت نفسه، ترد أسواق الشرق الأوسط وآسيا وأستراليا وشبه القارة الهندية ضمن خطة التوسع التي نعتزم تطبيقها بحلول العام 2016 تماشياً مع نمونا. فمع توفيرنا للمسافرين خيارات متنوعة وفنادق ومنتجعات مميزة لا بل استثنائية، نتوقّع أن تكون أعمالنا في أعلى مستوياتها، كما نتوقّع حركة سياحية كبيرة في هذه الأسواق، ونتطلّع للحفاظ على هذا الزخم”.

في الأشهر الثلاثين المقبلة، تعتزم شركة فنادق الريتز–كارلتون افتتاح فنادق ومنتجعات جديدة في مصر، وتونس، والمغرب، وإندونيسيا، والصين وباناما. وتركيزاً منها على أسواق آسيا المتنامية كوجهة سياحية بارزة، ستعمد الشركة إلى افتتاح خمسة فنادق جديدة في هذه المنطقة ولا سيما في ماليزيا والهند.

بالإضافة إلى ذلك، تعود علامة الريتز–كارلتون إلى بالي حيث سيتم افتتاح فندقين بارزين هما فندق الريتز–كارلتون بالي الذي يشرف على الشواطئ الرملية البيضاء من جهة ويتربّع بين الجبال العالية من جهة أخرى، وفندق ماندابا وهو عبارة عن محمية للريتز–كارلتون في أوبود. وتجدر الإشارة إلى أنّ ماندابا هو المحمية العالمية الثالثة التابعة لشركة فنادق الريتز–كارلتون، والمحمية الثانية لها في آسيا بعد خليج فولاي (Phulay Bay). 

وتعليقاً على ذلك، أضاف خرازمي قائلاً: “تتصدّر آسيا لائحة الوجهات السياحية كما أنّها تحتل المرتبة الأولى بصفة مركز أعمال رائد يستقطب الاستثمارات ويجتذب الزوار من مختلف أنحاء العالم. ولا شك في أنّ الوجهات المترسخة الجذور في عالم السياحة والسفر مثل بالي، أو تلك الناشئة مثل بنغالور تثير اهتمام شركة فنادق الريتز – كارلتون لأنّنا نسعى لردم الهوة القائمة في هذه السوق وتوفير فنادق فخمة تتميز بالضيافة الممتازة وتقدّم الخدمة الشخصية والمتفوقة في وجهات استثنائية وفريدة من نوعها من أجل تجربة لن يطويها النسيان”.

وبالإضافة إلى الفنادق الثمانية التي تتبع لها في المنطقة، ستوسّع شركة فنادق الريتز-كارلتون بصمتها في الشرق الأوسط وإفريقيا وتضيف إلى محفظتها فندق الريتز – كارلتون النيل في القاهرة بمصر وفندق الريتز – كارلتون تونس في تونس، إلى جانب الريتز–كارلتون مراكش والريتز–كارلتون الرباط ومحمية خليج تامودا في المغرب.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *