الرئيسية » آخر الأخبار » الكويت تخطو خطوات مهمة في مجال حماية الملكية الفكرية

الكويت تخطو خطوات مهمة في مجال حماية الملكية الفكرية

مدينة-الكويت2

تخطو الكويت خطوات مهمة في مجال حماية الملكية الفكرية والتي تحظى باهتمام مؤسسات حكومية عديدة على رأسها وزارة التجارة والصناعة التي تسعى جاهدة الى انفاذ قوانينها بهذا الشأن.
والكويت من اولى الدول العربية التي انضمت الى المنظمة العالمية للملكية الفكرية (ويبو) اذ وقعت رسميا معاهدة المنظمة في ابريل من عام 1998 واعتمدت اتفاقيات دولية عدة لحماية الملكية الفكرية منذ ذلك الحين.
وقام الجهاز التشريعي والتنفيذي في دولة الكويت بإعطاء اولوية لسن قوانين الملكية الفكرية واثمر عن ذلك عددا من القوانين اهمها القانون رقم (5 لسنة 1999) لحماية الحقوق الملكية وتنص المادة الاولى منه بأنه (يتمتع بحماية هذا القانون مؤلفو المصنفات المبتكرة في العلوم والفنون والآداب ايا كانت قيمة هذه المصنفات او انواعها او الغرض من تأليفها او طريقة التعبير عنها).
ويغطي القانون المذكور حماية جميع المصنفات المكتوبة والاذاعية والسمعية والبصرية ومصنفات الحاسب الآلي من برامج وقواعد بيانات بالإضافة الى حق التأليف الفوتوغرافي والسينمائي في دلالة واضحة على وعي المشرع الكويتي منذ وقت مبكر باهمية هذا المجال في التنمية الاقتصادية للكويت.
وأكد الوكيل المساعد لشؤون التجارة الدولية والتجارة الخارجية في وزارة التجارة والصناعة الدكتور عبدالله العويصي في لقاء مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) بمناسبة اليوم العالمي للملكية الفكرية التزام دولة الكويت بالمواثيق والمعاهدات الدولية ذات الشأن بالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية (ويبو) ومنظمة التجارة العالمية (دبليو.تي.او).
وذكر العويصي ان الكويت بصدد اجراء التفاوض النهائي مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية للانضمام الى اتفاقيتي (باريس) و(بيرن) لحماية الملكية الصناعية وحماية حقوق المؤلف حيث وافق مجلس الامة على الانضمام لهما.
وقال ان وزارة التجارة والصناعة تعطي جل اهتمامها لتطوير منظومة حفظ حقوق الملكية الفكرية من حيث عملية التسجيل وتنفيذ القانون تجاه المتعدين عليها.
وبين ان آخر انجازات الكويت في هذا المجال هو استضافة المقر الدائم لمركز تدريب الملكية الفكرية التابع للامانة العامة لمجلس التعاون والذي سيتم افتتاحه رسميا خلال الاشهر القادمة.
وأوضح ان وزارة التجارة أقامت مؤتمرا خليجيا يتناول كل جوانب هذا الموضوع “وقد تم تقديم ما يقارب 20 ورقة عمل تم اعدادها على ايدي خبراء متخصصين بالملكية الفكرية والاقتصاد”.
وقال العويصي ان الملكية الفكرية تساهم بنسبة كبيرة في التجارة العالمية مؤكدا انها ستصبح من ركائز الاقتصاد العالمي حيث ستتضاعف نسبة المساهمة فيها مع حلول منتصف القرن المقبل.
وأتبع “لذلك كان من الضروري ان تساهم وزارة التجارة والصناعة في تسهيل الابداع والابتكار وحماية حقوق الملكية في هذا المجال”.
وحذر من ان اي اخفاق في حماية حقوق الملكية الفكرية للمبدعين والمبتكرين واصحاب الاختراعات الجديدة سيؤدي الى التخلف عن الركب الدولي في هذا المجال وعدم تحقيق مؤشرات التطور المرجوة للاقتصاد الوطني.
ويضم القانون رقم 5 لسنة 1999 بشأن حقوق الملكية الفكرية جزاءات وعقوبات بحق المخالفين له حيث تنص المادة رقم 42 منه “يعاقب بالحبس مدة لا تزيد عن سنة واحدة وبغرامة لا تزيد عن خمسمائة دينار او باحدى هاتين العقوبتين لكل من اعتدى على حقوق المؤلف او عرض للبيع مصنفا مقلدا او سهل كشف برامج الحاسب الآلي قبل نشرها”.
وتنص المادة المذكورة ايضا على ان للمحكمة الحق بمصادرة جميع الادوات المخصصة للنشر غير المشروع وكذلك بمصادرة جميع النسخ للمصنفات المقلدة سواء مرئية او اذاعية ولها الحق في غلق المنشأة المرتكبة للجريمة لأكثر من مرة لمدة لا تزيد عن ستة اشهر.
يذكر ان اليوم العالمي للملكية الفكرية يقام في 26 أبريل من كل عام بهدف زيادة الوعي بأهمية هذا الموضوع وهي مناسبة تشارك فيها 59 دولة من الدول الأعضاء في المنظمة العالمية للملكية الفكرية.(كونا)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *