الرئيسية » خدمات إعلامية » فنادق سيتي ماكس – نخطط للمستقبل

فنادق سيتي ماكس – نخطط للمستقبل

سيتي ماكس

لقد شهدت فنادق سيتي ماكس عاماً مليئاً بالأنشطة والفعاليات منذ انعقاد سوق السفر العربي في العام 2013. وقد مر الآن أربعة أعوام على تدشينها تحت مظلة مجموعة لاندمارك والتي تبلغ قيمتها الملايين من الدولارات، حيث تتولى فنادق سيتي ماكس حالياً إدارة 3 فنادق تشتمل في مجملها على أكثر من 1200 غرفة في إمارتي دبي والشارقة. ومع هذا النمو المستمر في قطاع الفندقة والضيافة، فإن فنادق سيتي ماكس تفتخر بتقديم باقة من الخدمات التي تتفوق بها على نظرائها في السوق من نفس المستوى الفندقي والمالي. فمن خلال التوسع الناجح في افتتاح المطاعم، وتقديم موقع إلكتروني تفاعلي، وعقد شراكات رياضية، وتلبية الطلبات المتنامية على الحجز في جميع أنحاء المدينة، تطمح فنادق سيتي ماكس إلى أن يكون العام الحالي عاماً ناجحاً آخر من حيث النمو والتوسع وعقد الشراكات التجارية في جميع أنحاء المنطقة.

لقد حدثت طفرة في سوق الفندقة والضيافة الإماراتية منذ الإعلان عن نيل دبي لحق استضافة إكسبو 2020، وصار تطوير قطاع الفنادق من فئة النجمات الثلاث ضمن أولويات عمل القطاع الحكومي والقطاع الخاص على حد سواء. وفي معرض تعليقه على نمو شريحة الفنادق من فئة النجمات الثلاث في الإمارات، يقول السيد. برافين باتناغار، الرئيس التنفيذي للمجموعة:

“يمثل نجاح فنادق سيتي ماكس نموذجاً تحتذي به السوق الإماراتية بل والمنطقة، وهناك مفاوضات قائمة حالياً لنترأس تحالفاً مكوناً من مجموعة من أصحاب الأراضي والمؤسسات الاستثمارية لتولي إدارة مجموعة من الفنادق في مختلف دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى تطوير فنادق سيتي ماكس والتعاون مع المالكين من خلال إتفاقات عقود إدارة فندقية”.

ويستطرد قائلاً:

“إن نموذجنا التجاري وتصميم فنادقنا يتيح حسن التخطيط للمكان من منطلق الكفاءة التشغيلية والعملية، بما يكفل تنفيذ المشروعات واعمال التشييد بأسلب فعال من جهة التكلفة. كما أن هذا التطابق القائم في تصميم فنادق سيتي ماكس يضمن لنا أن يألف ضيوفنا أجواء فنادقنا وطبيعة سير العمل بها، مما يوفر عليهم الكثير من العناء ويجنبهم أي مشكلات عند الوصول إلى الفنادق. فقد تبنينا تصميم عصري بسيط لا يعمد إلى البذخ الذي لا داعي له، ولكنه في ذات الوقت يفوق ما يتوقعه ضيفنا من الشريحة الفندقية التي نمثلها”.

ولأن فنادق سيتي ماكس تسعى إلى التوسع في المنطقة خارج دولة الإمارات، فقد اعتمدت تطبيق نموذج الإدارة “Manchise” في منطقة الشرق الأوسط. ويعتبر هذا النموذج التجاري، الذي لاقى نجاحاً وقبولاً في السوق السعودية بالأخص، مزيجاً من الإدارة الفندقية التقليدية وأعمال شركات حق الامتياز (فرانشايز)، من خلال عقد تصاغ بشكل خاص وتسمى ‘Manchise Contract’. ويقدم الاتفاق من هذا النوع خبرات إدارة فندقية احترافية بمنطقة الشرق الأوسط بمفهوم عقود الإدارة التقليدية خلال الثلاث أو الخمس سنوات الأولى، ومن ثم يتحول الاتفاق إلى ترتيب من نوع ترتيبات حقوق الامتياز لصالح ملاك الفنادق في المنطقة لمدة 15 عاماً أخرى، وبالتالي يمنح للمالكين فرصة الاستفادة من شروط وأحكام تتصف بالمرونة والسلاسة.

وتقوم فنادق سيتي ماكس حالياً ببناء ثلاثة فنادق جديدة داخل الإمارات، وهي تقع في مناطق البرشاء والخليج التجاري في دبي، وفي إمارة راس الخيمة، ومن المزمع إكتمال أعمال التشييد في العام 2016. وبالتالي سوف يصل إجمالي عدد الغرف إلى حوالي 2000 غرفة في غضون 3 أعوام، مع قرب الانتهاء من إبرام عقود إيجار لمزيد من الفنادق في كل من أبوظبي والفجيرة.

وستقدم فنادق سيتي ماكس الجديدة كلها مجموعة من المطاعم التي تحمل اسمها، وبتركيز على تطوير مطعم وبار هدل سبورتس بار آند غريل، وكذلك مطعم سيزلنغ ووك، مع مطعم آخر متخصص بقائمة مميزة من الأطباق والمشروبات. ومع الافتتاح الناجح لكافيه لافازا تييرا إسبريسو بار في فنادق سيتي ماكس البرشاء، تكون المجموعة قد نجحت في تطبيق نفس المفاهيم في جميع الفنادق.

ويقول السيد. راسل شارب، مدير العمليات في فنادق سيتي ماكس:

“لقد مثلت مهمة تطوير عمليات قطاع الأغذية والمشروبات تنفيذا لاستراتيجية صعبة ولكنها تستحق، فقد أتاحت لسيتي ماكس أن تحافظ على كونها اسماً له مكانته في السوق المحلية وقادر على مواءمة وتكييف ما يمتلكه من مطاعم وكافيهات لتلبي احتياجات ضيوفنا. وقد نجحنا في تطويرها لتكون اسماء مستقلة بذاتها وذات هوية قوية أضحت ذات اسم شهير ومعروف في السوق المحلية.

ومن خلال ما نقدمه لضيوفنا من تسهيلات ومزايا فندقية ومنها خدمات الكونسيرج الكاملة وبوفيه الإفطار والتنقلات عبر المدينة وإلى الشواطئ، وصالة الجيمانيزيوم المجهزة بالكامل والمسابح، بالإضافة إلى المطاعم فئة 4 نجمات، فإننا بذلك نلبي احتياجاتهم وزيادة، ونقدم لضيوفنا من الخدمات ما يتجاوز القيمة الفعلية النقدية للإقامة لدينا. وسوف نستمر في تبني هذه الاستراتيجية وهذا المفهوم ونطوره، بغض النظر عما إذا كان الفندق مملوكاً لنا أو نتولى إدارته أو نمتلك حق امتيازه”.

ولقد كانت فنادق سيتي ماكس محل تقدير من جانب المستهلكين خلال العام 2013، فقد جاء مطعم كلايبوت الهندي ومطعم سيزلنغ ووك الآسيوي في القائمة القصيرة لجائزة بي بي سي Good Food Award للعام 2013. بينما لاقى كل من هدل سبورتس بار آند غريل وماكس ميوزك بار آند غريل نفس التقدير، وكانا ضمن القائمة القصيرة لجائزة Time Out Nightlife للعام 2013، كما تم ترشيح فنادق سيتي ماكس لجائزة World Travel  عن فئة “الاسم الفندقي الرائد ضمن فئته المالية في الشرق الأوسط” وجائزة MENA Travel  عن فئة الفنادق ذات الميزانية المتوسطة.

سوف تتواجد المجموعة الفندقية في سوق السفر العربي 2014 من خلال جناح بتصميم جديد في نفس الموقع الذي شغلته بمعرض العام 2013 (#HC5620)، وسيسر فريق العمل المتواجد ممثلاً لفنادق سيتي ماكس لقاء الشركاء التجاريين في القطاع وكذلك ممثلي وسائل الإعلام.

 

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *