الرئيسية » خدمات إعلامية » ألمانيا تنظم الجولة السياحية الترويجية “دلال في ألمانيا 2014

ألمانيا تنظم الجولة السياحية الترويجية “دلال في ألمانيا 2014

سعادة السفير الألماني في الكويت، أويغن فولفارت إلى جانب الشركاء المشاركين في ورشة العمل
سعادة السفير الألماني في الكويت، أويغن فولفارت إلى جانب الشركاء المشاركين في ورشة العمل

الكويت : أطلق المكتب الوطني الألماني للسياحة بدبي، التابع للمجلس الوطني الألماني للسياحة، في العاصمة الكويتية، جولته الترويجية السنوية التي تحمل اسم “دلال في ألمانيا 2014″، وذلك بحضور سعادة السفير الألماني في الكويت، أويغن فولفارت. وتشتمل هذه الجولة، التي تُنظم بالتعاون مع الخطوط الجوية الألمانية “لوفتهانزا”، على محطتين أخريين تتمثلان في أبوظبي ودبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تركز هذا العام بشكل خاص على العروض السياحية للعائلات والمسافرين الشباب.

وقال عدنان بن عبدالله، مدير التسويق والمبيعات في المكتب الوطني الألماني للسياحة لمنطقة الخليج: “تأتي حملتنا الترويجية في وقت تم فيه تسجيل رقم قياسي بعدد الزوار القادمين من الخليج العربي إلى ألمانيا. لقد شهدنا نمواً مطرداً خلال السنوات الأخيرة، ويسرنا أن دول مجلس التعاون الخليجي هي اليوم رابع أكبر سوق مصدر للسياحة إلى ألمانيا بين الأسواق غير الأوروبية”. ووفقاً للأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاءات الإتحادي، فقد بلغ إجمالي عدد ليالي المبيت التي قضاها المسافرون القادمون من دول مجلس التعاون الخليجي في ألمانيا 1,543,717 ليلة في عام 2013. ويمثل هذا زيادة لافتة بنسبة 20.2 في المئة مقارنة بالعام 2012. فخارج أوروبا هناك 3 بلدن فقط سجلت أكبر عدد من الزوار إلى ألمانيا في عام 2013 وهي: الصين والولايات المتحدة وروسيا. كما شهد الشهر الأول من عام 2014 زيادة أخرى بنسبة 19.1 في المئة مقارنة مع يناير من العام 2013، حيث قضى المسافرون القادمون من دول مجلس التعاون الخليجي 85.362 ليلة في ألمانيا خلال شهر يناير 2014.

وذكر بن عبدالله: “نظراً للطلب على السياحة العائلية الذي يميز هذه المنطقة المهمة، فقد سعى المكتب الوطني الألماني للسياحة وشركاؤه من خلال موضوع ورشة العمل لهذا العام إلى تسليط الضوء بشكل أكثر تفصيلاً على العروض السياحية الوفيرة، التي تجعل من ألمانيا الوجهة المثالية للعطلات بالنسبة للعائلات العربية والمسافرين الشباب”. وأوضح: “من أجل التمتع سويةً بقضاء عطلة كعائلة عربية، فإن ألمانيا هي الوجهة المثالية لذلك، حيث سيعشق الزوار من جميع الأعمار زيارة المتنزهات الترفيهية والحدائق المائية والقلاع والمتاحف ومسابح المرح والاقتراب من الطبيعة عبر التجول في الحدائق الوطنية والمشاركة في الأنشطة الحيوية المختلفة كركوب الدراجات الهوائية والسباحة والمشي. علاوة على ذلك، سوف يجد المسافرون الشباب أن السفر إلى ألمانيا يتصف بالسهولة والأمان والأسعار المعقولة، ناهيك عن وفرة العروض الخاصة. كما يتميز التنقل في ألمانيا بالسرعة والسهولة، وذلك بفضل الطرق الممتازة والبنية التحتية المتطورة سواء بالنسبة للسفر بالمركبات أو بواسطة القطارات”.

وقد حظيت الجولة الترويجية “دلال في ألمانيا 2014” بدعم من 21 شريكاً يمثلون قطاعات الفنادق، معالم الجذب السياحي، خدمات السياحة، قطاعات خدمات الرعاية الصحية في ألمانيا. وفي ضوء التزايد المستمر لشعبية ألمانيا كوجهة سياحية للعائلات القادمة من دول مجلس التعاون الخليجي، فقد شهدت هذه الجولة الترويجية مشاركة ضيوف من صناعة السفر في منطقة الخليج العربي وممثلين عن وسائل الإعلام المحلية. واشتملت الأنشطة المقدمة على حلقات حوار وتبادل للآراء وكذلك ورش عمل ثنائية، ساهمت في توفير فرص واسعة للتواصل بين المشاركين. ويمثل هذا التواصل والحوار المفيد المستمر بين الألمان ونظرائهم العرب أحد أكثر الجوانب أهمية في إنجاح هذه الوسيلة الترويجية الناجحة التي أطلقها المكتب الوطني الألماني للسياحة.

على مدى السنوات الماضية، قام المكتب الوطني الألماني للسياحة بالترويج لألمانيا في منطقة الخليج بشكل مكثف، حيث سلط الضوء على العروض السياحية المتنوعة التي يقدمها هذا البلد وأطلق مبادرات مختلفة لممثلي صناعة السفر ووسائل الإعلام المحلية. وبالإضافة إلى الجولة الترويجية السنوية “دلال في ألمانيا”، هناك وسائل أخرى تتضمن جولات دراسية وتدريب وعروض توضيحية لممثلي صناعة السفر بهدف تعريف جمهور المنطقة على نطاق أوسع بما يمكن لألمانيا كوجهة للسفر أن تقدمه لضيوفها. ومن الأحداث المهمة بشكل خاص هناك “سوق السفر الألماني” (GTM) وهو أكبر ورشة عمل للسياحة الواردة إلى ألمانيا، والذي سيُعقد في مدينة بريمن بين 11 و13 مايو 2014. وبمناسبة هذا الحدث، سيرافق المكتب الوطني الألماني للسياحة في منطقة الخليج وكلاء السياحة وممثلو وسائل الإعلام من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *