الرئيسية » آخر الأخبار » الحكومة تنفي ما تم تداوله حول تكاليف القمة العربية

الحكومة تنفي ما تم تداوله حول تكاليف القمة العربية

محمد العبدالله
وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء محمد العبدالله

نفى وزيرنفى وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء رئيس اللجنة التنسيقية العليا للمؤتمرات الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح ما تم تداوله بمواقع التواصل الاجتماعي وبعض التقارير المنشورة في وسائل الاعلام حول تكاليف مؤتمر القمة العربية التي عقدت في دولة الكويت يومي 25 و 26 مارس 2014.

وقال الشيخ محمد العبدالله في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) انه لا صحة لما تم نشره في هذا الخصوص من معلومات غير دقيقة.

وأضاف أن دولة الكويت وبفضل من الله وتوفيقه وبرعاية ودعوة كريمة من القيادة الحكيمة لحضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه عقد فيها خلال الفترة الاخيرة تسعة مؤتمرات ..

وأوضح أن أول هذه المؤتمرات هو المنتدى الاقتصادي العربي الافريقي الذي عقد خلال شهر نوفمبر 2013 وثانيها مؤتمر القمة العربية الافريقية الذي عقد خلال شهر نوفمبر 2013 وثالثها المؤتمر الوزاري الخليجي الذي عقد بمشاركة جمهورية اليمن والمملكة الاردنية الهاشمية والمملكة المغربية خلال شهر نوفمبر 2013 ورابعها مؤتمر القمة لدول مجلس التعاون الخليجي الذي عقد خلال شهر ديسمبر 2013 .

وبين أن خامس المؤتمرات التي استضافتها الكويت خلال الفترة الاخيرة هو المؤتمر الدولي الثاني للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا الذي عقد في شهر يناير 2014 وأن سادسها هو مؤتمر الحوار الاستراتيجي الخليجي الروسي الذي عقد في شهر يناير 2014 وسابعها المجلس الاقتصادي والاجتماعي لجامعة الدول العربية الذي عقد في شهر مارس 2014 وثامنها مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري الذي عقد خلال شهر مارس 2014 وأخيرا مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة الذي عقد خلال شهر مارس 2014 .

وأكد الشيخ محمد العبدالله أن جميع هذه المؤتمرات عقدت بنجاح وفاعلية عكست الصورة المشرفة والمشرقة للوجه الحضاري لدولة الكويت وقد اثنى الجميع على حسن الاعداد والتحضير والترتيب والتنظيم لهذه المؤاتمرات.

وأضاف “واعمالا لمبدأ الشفافية وايضاحا للحقيقة فان تكاليف هذه المؤتمرات لم تصل الى ما تم نشره وتداوله من مبالغ وأرقام عن المصروفات” موضحا أن “اجمالي التكاليف والنفقات والمصروفات المدفوعة حتى الان عن هذه المؤتمرات بلغ قدره 39 مليونا وسبعمئة ألف دينار كويتي متضمنة مصروفات رأسمالية عن شراء أصول (معدات وتجهيزات عسكرية ومدنية وتجهيز منشآت واثاث وغيرها)

كما شملت التكاليف المشار اليها بالاضافة الى سكن وضيافة ونقل الوفود المشاركة والمصاحبة لاعضاء هذه المؤتمرات دعوة واستضافة الوفود الاعلامية من جميع دول العالم لنقل احداث هذه المؤتمرات وعكس الوجه الحضاري لدولة الكويت في جميع المحافل العالمية والدولية وفق ما تستحقه من مكانة مرموقة ومميزة.

وقال ان هذه المصروفات جميعها قد تمت بعد الحصول على موافقة الجهات الرقابية “ديوان المحاسبة ولجنة المناقصات المركزية وادارة الفتوى والتشريع ووزارة المالية”. (كونا)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *