الرئيسية » آخر الأخبار » محمد الوهيب: «الشؤون» مسؤولة عن عرقلة إشهار الجمعيات الأهلية لأهداف سياسية

محمد الوهيب: «الشؤون» مسؤولة عن عرقلة إشهار الجمعيات الأهلية لأهداف سياسية

محمد الوهيب
محمد الوهيب

حوار هازار يتيم:
أكد أستاذ الفلسفة السياسية والمعاصرة بجامعة الكويت ورئيس المركز الكويتي للمواطنة الفاعلة، د.محمد الوهيب، أن قانون إشهار الجمعيات الأهلية في الكويت، هو قانون وضع بالكامل في أدراج وزارة الشؤون، التي تعد مسؤولة في الواقع عن عرقلة إشهار مثل هذه الجمعيات في الكويت، لأهداف سياسية، مشيراً إلى أنه لو كان لدى الحكومة أدنى وعي ومسؤولية بالاستثمار في المواطن الكويتي، لكانت شرعت بهذا الاستثمار الذي لن يكلفها الكثير، ولساهمت في ترك هذا المجتمع المدني يؤتي ثماره.

وأضاف الوهيب في حوار مع «الطليعة»، أن المجتمع المدني في الكويت، هو اجتماع سياسي في الواقع له أهداف ورؤى سياسية، لكنه لا يمارس السياسة وفقاً لإطارها الدستوري، كما نفهمه اليوم، من خلال حكومة أو مجلس، وإنما خارجها، حيث وجد نفسه، مبيناً أن وجود مجلس ضعيف مثل هذه المجالس التي لدينا، وظهور هذا العبث السياسي الواضح، الذي يمكن أن يجعلنا، عاجلاً أم آجلاً، نكفر بالممارسة الديمقراطية الكويتية نفسها، قد جعل الناس يهدفون أو يرمون إلى خلق هذه المبادرات الفردية التي هي المجتمع المدني.

وشدد على أن للمجتمع المدني دوراً لا غنى عنه في أي ديمقراطية حقيقية، فهو من ناحية أولى يوصل صوت الأفراد إلى الحكومة، ومن ناحية أخرى تحرص الحكومات في الدول الديمقراطية على أن يكون هذا المجتمع المدني وسيلة أخرى غير الوسائل الرسمية لسياسات التنمية التي تبتغيها.

لقراءة الحوار كاملا :

“الطليعة” تفتح ملف المجتمع المدني في الكوبت (2) ..

محمد الوهيب: «الشؤون» مسؤولة عن عرقلة إشهار الجمعيات الأهلية لأهداف سياسية

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *