الرئيسية » آخر الأخبار » نسبة أحكام الإعدام تتراجع في الولايات المتحدة

نسبة أحكام الإعدام تتراجع في الولايات المتحدة

مطالبات بالغاء عقوبة الاعدام في الولايات المتحدة

شهد العام 2013 إنخفاضا شديدا في عدد أحكام الإعدام في الولايات المتحدة، والتي تراجعت إلى أدنى مستوياتها منذ عقود.

وجاء في التقرير السنوي لمركز المعلومات عن عقوبة الإعدام (دي بي آي سي) الذي نشر الخميس أن حكم الإعدام نفذ في حق 39 شخصا في الولايات المتحدة، في مقابل 43 في العام 2012. وقد انخفض هذا العدد بنسبة 60% منذ العام 1999 الذي شهد نسبة قياسية من أحكام الإعدام بلغت 98 عملية.

وهذه هي المرة الثانية في غضون 19 عاما التي ينخفض فيها عدد الأحكام دون الأربعين بعد تسجيل 31 حكما في العام 1994، بحسب ما كشف خبراء هذا المركز المؤيد لإلغاء هذه العقوبة. وقد أصدر القضاء الأميركي في العام الجاري 33 حكما بوقف التنفيذ في بلد هو من الديموقراطيات الكبيرة القليلة في العالم التي لم تلغ بعد العقوبة القصوى.

وأكد التقرير أنه “بغض النظر عن المعايير جميعها، تستمر أحكام الإعدام في الانخفاض”.

وقد ارتفع عدد الأحكام الصادرة مؤخرا إلى 80، في مقابل 77 العام الماضي، لكنه لا يزال من أدنى الأرقام المسجلة منذ العام 1973. وهو انخفض بنسبة 75% بالمقارنة مع العامين 1994 و 1996 عندما بلغ مستوى قياسيا مع 315 حكما.

ويشهد أيضا عدد السجناء المحكوم عليهم بالإعدام إنخفاضا متواصلا منذ العام 2001 مع 3108 محكوما عليه بالاعدام حتى تاريخ الأول من نيسان/أبريل 2013، في مقابل 3170 العام السابق و3670 في العام 2000.

وصرح ريتشارد ديتر المدير التنفيذي للمركز والقيم الرئيس على هذا التقرير أن “الكشف عن أخطاء قضائية كان السبب الأساسي لتراجع أحكام الإعدام”.

ومن الأسباب الأخرى لهذا التراجع النقص في لوازم الحقن القاتلة إذ أن تصدير هذه المواد لغايات الإعدام محظور في أوروبا، على ما أوضح التقرير.

كما أن مزيدا من الولايات بات يشكك في صواب هذه العقوبة المكلفة جدا وغير الفعالة، على حد قول ريتشارد ديتر.

وقد ألغيت ست ولايات أميركية هذه العقوبة خلال السنوات الست الأخيرة هي ماريلاند وكونيتيكت وإيلينوي ونيويورك ونيوجيرسي ونيومكسيكو. وفي العام 2013، باتت ماريلاند الولاية الثامنة عشرة التي تلغي عقوبة الإعدام. وهذا الاتجاه متواصل مع قوانين قيد الدراسة، بحسب مركز المعلومات عن عقوبة الإعدام.

ولا يزال الدعم الشعبي لعقوبة الإعدام كبيرا في البلاد لكنه يتراجع هو أيضا، وفق ما جاء في التقرير بالاستناد إلى استطلاع أجرته مجموعة “غالوب” كشف أن 60% من الأميركيين لا يزالون يؤيدون العقوبة القصوى في نسبة هي الأدنى منذ 40 عاما.

وباتت فكرة العقوبات البديلة تشق طريقها في الولايات المتحدة، لا سيما السجن مدى الحياة الذي من شأنه أن يحل محل الإعدام على المدى الطويل، بحسب ريتشارد ديتر.

وتنفذ 59% من أحكام الإعدام في ولايتين لا غير هما تكساس وفلوريدا حيث سجل 16 حكما و7 أحكام على التوالي. لكن حتى في تكساس إنخفض معدل أحكام الإعدام بنسبة 80% تقريبا منذ العام 1999.

وقد نفذت أحكام الإعدام التسع والثلاثين هذا العام في تسع ولايات، أغلبيتها في جنوب البلاد.

ويشار ختاما إلى أنه أعيد تطبيق عقوبة الإعدام في الولايات المتحدة في العام 1976 بعد وقف اختياري لتطبيقها دام 4 سنوات. (أ.ف.ب)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *