الرئيسية » الأولى » وقفة أسبوعية : استدعاءات المباحث

وقفة أسبوعية : استدعاءات المباحث

مراقبنصَّت أول مادة في الدستور الكويتي، على أن الكويت دولة عربية، وشعب الكويت جزء من الأمة العربية.

وأتت هذه المادة على رأس المواد الدستورية التالية لها، وهي ترجمة وتعبير عن الخط الوطني الكويتي، وانتمائه للشعوب العربية، بتطلعاتها وأمانيها المستقبلية، كما جاءت أيضاً تجسيداً للتراث، والممارسة التي حفل بها الشعب الكويتي، قولاً وعملاً، تجاه أشقائه من الشعوب العربية منذ عقود حتى قبل استقلال الدولة، وصدور دستور البلاد.

ولم ينحصر الأمر على الواقع الشعبي فقط، بل شمل أيضاً الأداء الرسمي، على الرغم من أثر الغزو العراقي في هذا الاتجاه، والتداعيات وردود الأفعال المعاكسة لهذا التوجه.

منذ أيام تداعت كتل سياسية وناشطون لوقفة احتجاج سلمية مناهضة للانتهاكات الإسرائيلية ضد عرب فلسطين، ضمن تحرُّك دولي مناهض لما يسمى مشروع «برافر»، الذي كان يستهدف إخلاء عرب النقب من قراهم، وبناء مستوطنات للإسرائيليين مكانها.

لم يلبِ الدعوة لهذا التجمُّع، الذي استمر ساعة تقريبا، إلا عدد قليل من الناس، وقد انتقدنا ذلك في عدد سابق من «الطليعة»، وكان ذلك يدعو للاستغراب من عدم المشاركة الكبيرة في هذه الوقفة الاحتجاجية السلمية.

الغريب في الأمر أيضاً قيام المباحث الجنائية باستدعاء عدد من المشاركين في تلك الوقفة يوم الأحد الماضي، وتم الاستدعاء بالهاتف من دون ورقة أو أمر رسمي، وكأن الوقفة الاحتجاجية ضد الكيان الصهيوني وممارساته أمر ممنوع وتحرُّك مشبوه يستدعي المساءلة، أو أن إسرائيل أصبحت دولة شقيق.

مراقب

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *