الرئيسية » آخر الأخبار » انفصال “كاتالونيا” عن اسبانيا يضعها خارج الاتحاد الاوروبي

انفصال “كاتالونيا” عن اسبانيا يضعها خارج الاتحاد الاوروبي

كاتالونيا

اكد رئيس المجلس الاوروبي هيرمان فان رومبوي ان انفصال منطقة (كاتالونيا) عن اسبانيا وتشكيلها دولة جديدة مستقلة يضعها خارج اطار الاتحاد الاوروبي منذ اليوم الاول لانفصالها.

واضاف رومبوي في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي في القصر الرئاسي بمدريد عقب اجتماع عمل ثنائي بين الطرفين ان انفصال اي جزء من اي دولة اوروبية وتشكيله دولة مستقلة يبطل المعاهدة الاوروبية وكافة الاتفاقات الاوروبية مع الدولة الجديدة التي يجب ان تتقدم بطلب جديد للانضمام للاتحاد الاوروبي ومن ثم موافقة جميع الدول الاعضاء على انضمامها.

واعرب في هذا السياق عن ثقته بان اسبانيا ستظل عضوا في الكتلة الاوروبية كونها بلدا متحدا وموثوقا ضمن الاتحاد الاوروبي في الوقت الذي شدد فيه على ان البقاء متحدين هو افضل خيار للشعوب.

من جانبه جدد راخوي رفضه الكامل لاجراء الاستفتاء على حق تقرير المصير لمنطقة (كاتالونيا) الذي اعلن عنه رئيس الاقليم ارتور ماس مؤكدا انه لن يأذن باجرائه لان في ذلك اعتداء على حق الشعب الاسباني ككل ونقض صريح للدستور الاسباني.

وشدد على ان وحدة اسبانيا وسيادتها حق للشعب الاسباني بمجمله وهو الذي يملك ذلك الحق والقرار لافتا في هذا السياق الى انه كان اقسم بوصفه رئيسا للحكومة على الالتزام بالقوانين وتطبيقها ولذلك فانه لن يتفاوض او يسمح باجراء ذلك الاستفتاء.

وأكد ان المنطقة ذات الحكم الذاتي (الواقعة شمال شرقي اسبانيا والممتدة على مساحة 32 الف كيلومتر مربع) هي جزء اساسي ومهم من اسبانيا في الوقت الذي لفت فيه الى ان الاعلان عن اجراء استفتاء يعد مبادرة لتفريق صفوف الشعب الاسباني في خضم الظروف الحرجة التي يمر بها. (كونا)

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *