الرئيسية » محليات » تصريحات بن نخي ومواطنو جزر الواق واق!

تصريحات بن نخي ومواطنو جزر الواق واق!

أثارت التصريحات التي أطلقها الوكيل المساعد لقطاع الصيانة بوزارة الأشغال محمد بن نخي، لغطا واسعا.. ففي الوقت الذي نقلت فيه الزميلة «القبس» في عددها الصادر يوم السبت (19 الجاري) تحميله «جزئيا» المواطنين سبب تلف الشوارع وتآكل الطرق، نتيجة استخدامهم المفرط للمياه في غسل السيارات، عاد لاحقا ونفى ذلك.

وأوضح للزميلة «الأنباء» في اليوم التالي، أن حديثه كان يتعلق بتلف الأسفلت في الجانبين المحاذيين للرصيف في المناطق السكنية، بسبب الإسراف في استخدام المياه.

أياً كانت المبررات التي حاول بن نخي إيجادها، لتبرير سوء الأسفلت في الشوارع، فإن ذلك يعني وجود خلل واضح في عمليات «السفلتة» وصيانة الطرق، سواء الداخلية في المناطق السكنية، أو في الطرق الكبيرة والسريعة، ولعل هطول الأمطار في أوقات سابقة كشف هذا الخلل.

ما هو مرفوض، هو تحميل المواطن كل شاردة وواردة على الأخطاء التي تحصل في مختلف قطاعات الدولة، فالمواطن «الغلبان» المغلوب على أمره عليه تحمل تبعات كل شيء يحصل في البلد، فالقطاع التعليمي متردٍ والسبب المواطن، القطاع الصحي سيئ والسبب هو نفس المواطن، الرياضة والاقتصاد والثقافة وغيرها من المجالات، هذا المواطن المسكين هو المسؤول عنها، في حين أن القائمين على هذه القطاعات بلا حول أو قوة، وبعيدون تماما عن أي مسؤولية حقيقية. لا أحد يعلم ما المطلوب من هذا المواطن؟ إذا خرج ساخطا على الأوضاع وطالب بتعديلها، اتهموه بأنه مثير للفتنة وخارج عن القانون، وإذا ارتضى بواقع الأمر اتهموه بأنه معطل ومخرب لجميع المشاريع التنموية، ومعرقل للإنجازات.

«ما ندري شنو يبون هالمسؤولين؟»، هل يريدون مواطنين من جزر الواق الواق مثلا، حتى يسرحوا هم ويمرحوا كما يشاؤون؟!

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *