الرئيسية » رياضة » السالمية يتجاوز الشباب بصعوبة.. والقادسية يواصل الانتصارات

السالمية يتجاوز الشباب بصعوبة.. والقادسية يواصل الانتصارات

مواجهة صعبة للقادسية أمام مطارده السالمية
مواجهة صعبة للقادسية أمام مطارده السالمية

كتب دلي العنزي:
حقق السالمية فوزاً صعبة للغاية على حساب الشباب في الجولة الـ 18 من عمر الدوري المحلي، ليتفادى الوقوع في المحظور، بينما تمكن القادسية من مواصلة تربعه على قمة الدوري، في حين بدأ الجهراء بالعودة إلى مستواه في الموسمين المنصرمين، بعد الاستقرار الإداري للفريق.

وقد تمكن السالمية من الخروج بالمهم في مواجهته الأخيرة ضد نادي الشباب، حين تغلب بهدف وحيد في آخر لحظات اللقاء، بهدف عن طريق مهاجمه نايف العنزي (88)، بعد أن أعتقد الجميع أن السالمية فرَّط في ثلاث نقاط مهمة، فلم يكن الشباب صيداً سهلة لبطل كأس ولي العهد، وظهر الند بالند، حتى إنه كاد يقلب الطاولة على حساب «السماوي»، ليرتفع بذلك رصيد السالمية إلى 44 نقطة بالمركز الثاني، متساوياً في الرصيد مع القادسية، صاحب الصدارة بفارق الأهداف.. أما الشباب، فقد تجمَّد رصيده عند 11 نقطة بالمركز الحادي عشر.
وعلى عكس السالمية، ظهر المتصدر القادسية بصورة الفريق المتصدر والواثق من نتائجه في الفترة الأخيرة، حين تغلب على الفحيحيل بثلاثة أهداف لهدف، حيث بدأ الانسجام واضحاً على لاعبي «الأصفر»، ليتشبث بالصدارة حتى الآن، وبرصيد 44 نقطة، فيما توقف رصيد الفحيحيل عند 18 نقطة بالمركز السابع.

وكما جرت عادة نادي كاظمة بالظهور بشكل متواضع، بعيداً عن اللقاءات الكبيرة، فقد خرج بتعادل بطعم الخسارة أمام الصليبخات، بعد أن كان متقدماً بهدف نظيف، وأضاع ركلتي جزاء في الشوط الأول، وتمكن أبناء الصليبخات من معادلة النتيجة في منتصف الشوط الثاني عن طريق عادل الحداد، ليرتفع رصيد كاظمة إلى 25 نقطة بالمركز الخامس، وكذلك الصليبيخات إلى 18 نقطة بالمركز الثامن.

محمد إبراهيم

ولم تكن حال الكويت أفضل من السالمية، فقد حقق فوزاً بعيداً عن أداء أو رونق حامل اللقب في الموسم الماضي، عندما واجه الساحل، وانتهى اللقاء بهدف يتيم عن طريق الصالحي.

ورغم أن الكويت رفع رصيده إلى 41 نقطة وبالمركز الثالث، فإن مدرب الفريق محمد إبراهيم لم يعجبه أداء الفريق، وخرج بتصريح، قائلاً: «لم نقدم المطلوب أمام الساحل على الصعيد الفني، لكن حققنا النتيجة المرجوة، فحصد النقاط مهم، ونحاول الاستمرار في صراع المنافسة على لقب المسابقة، والفرق جميعها تعاني هبوطاً حاداً في الأداء، بسبب ظروف الرياضة في الكويت، والفريق يحاول أن يبذل قصارى جهده في الملعب، ونأمل أن يتحسن الأداء، وفي المراحل المقبلة والحاسمة من المسابقة لدينا لقاء مع اليرموك في الجولة المقبلة، وسنتعامل بجدية مع المباراة، بغض النظر عن إمكانات الخصم، وأتمنى أن تتحسن الأوضاع الرياضية في الكويت، لأنها محبطة بشكل عام، ونأمل ذلك، حتى تعود الروح القتالية للاعبي الكويت زاخرة بالنجوم».

وفي باقي لقاءات الجولة، تغلب خيطان على اليرموك بهدفين لهدف، والجهراء على النصر بثلاثية نظيفة.

وفي الجولة القادمة يصطدم المتصدر نادي القادسية بمطارده وبطل كأس ولي العهد السالمية، حيث يتساوى الفريقان بعدد النقاط 44 لكل منهما، لكن فارق الأهداف لمصلحة «الأصفر»، وسيكون فوز أحدهما على الآخر بمنزلة كسب 6 نقاط كاملة، وفك تشابك الصدارة، أما في حالة التعادل، فسيفسحون المجال للكويت القادم من بعيد لتصدر الدوري، حيث يملك مباراة مؤجلة.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *