الرئيسية » رياضة » في «فيفا ليغ» بجولته الـ 16: القادسية ينقض على الصدارة.. والصليبيخات يعطل السالمية

في «فيفا ليغ» بجولته الـ 16: القادسية ينقض على الصدارة.. والصليبيخات يعطل السالمية

هل يواصل القادسية تصدر الدوري؟
هل يواصل القادسية تصدر الدوري؟

تمكن القادسية من استغلال تعثر السالمية المفاجئ أمام الصليبيخات، بتعادله الإيجابي، لينفرد بالصدارة، بعد أن تغلب على اليرموك، في حين تمكن فريقا الكويت والعربي من تحقيق النقاط كاملة في الجولة الـ 16.

فقد انقضَّ القادسية على صدارة جدول الترتيب في الأسبوع السادس عشر، بعد أن تمكن من تحقيق الفوز السهل على اليرموك بهدفي الأنصاري وإيفان في مباراة سيطر «الأصفر» على جميع مجرياتها، حيث جاءت الأهداف في الشوط الثاني، ليرفع بذلك القادسية رصيده من النقاط إلى 38 نقطة، تاركاً مركز الوصافة للسالمية، بعد أن تعثر بتعادله الأخير، فيما تجمَّد رصيد اليرموك عند عشر نقاط فقط وبالمركز قبل الأخير.

مباراة الصدمة

وفي مباراة الصدمة، تعطلت مسيرة السالمية، الساعي لتحقيق لقب بطولة الدوري، إلى انتكاسة بشكل غريب، بعد أن تعادل أمام الصليبيخات بهدفين لكلا الطرفين.
فبعد أن تقدَّم الأول بهدفين نظيفين في الشوط الأول، عن طريق السويدان والصيفي، ظن الجميع بأن المباراة انتهت، وأن النتيجة ستتسع مع مرور الوقت، لكن إرادة وعزيمة أبناء الصليبيخات وخوف السالمية من ضياع النقاط كانت سبباً رئيساً في تعثر المتصدر.

فمع انطلاق الشوط الثاني، تقريبا، تمكن الصليبيخات من الحصول على ركلة جزاء، وسجلت بنجاح بأقدام كولييالي، حتى جاء هدف التعادل في الوقت القاتل من الشوط الثاني، وتحديداً بالدقيقة التسعين، ليتراجع بذلك السالمية إلى المركز الثاني، رافعاً رصيده نقطة وحيدة فقط، ليصل إلى 38 نقطة.

الكويت يواصل الانتصارات

أما الكويت، فقد واصل تحقيق المهم، وهو الانتصارات المتتالية، حين تغلب على النصر بصعوبة بهدفين لهدف، وقد ذاق حامل اللقب الأمرين، حتى تمكن من تحقيق المهم، فلم يكن نادي النصر صيداً سهلاً للكويت، وليرفع رصيده إلى 35 نقطة بالمركز الثالث، وبفارق مباراة عن الفرق الأخرى، حيث أصبح بإمكانه مشاركة فرق الصدارة القادسية والسالمية بنفس عدد النقاط، بشرط تحقيقه الفوز في المباراة المؤجلة له.

وفي سياق الجولة الـ 16، واصل العربي سلسة النتائج المميزة مع عودة المدرب الصربي بونياك، حين سحق خصمه الساحل بخمسة أهداف مقابل هدفين، بفضل هاتريك الهداف فراس الخطيب، ويكون بذلك وصل العربي إلى النقطة 31 بالمركز الرابع.

عودة فريق الجهراء

أما باقي النتائج، فقد شهدت عودة فريق الجهراء إلى تحقيق الفوز، بعد أن غاب لفترة طويلة، بسبب الأزمات التي مرَّ بها حين حقق الفوز على حساب الفحيحيل بهدف يتيم، فيما واصل نادي كاظمة نتائجه السلبية أمام الفرق الصغيرة، بعد أن تعادل بهدفين لكلا الطرفين.

الجولة القادمة

تشهد الجولة القادمة، وتحديداً يوم الجمعة، وفي تمام الساعة السادسة والربع على استاد صباح السالم بنادي العربي، ديربي الكرة الكويتية عندما يتقابل قطباها نادي العربي والقادسية في مباراة حساسة جدا بمشوارهما، فهذه المباراة بالنسبة للعربي من مباريات فئة الست نقاط، وفي حال فوزه سيضرب عصفورين بحجر، برفع نقاطه إلى 34 وتجميد نقاط القادسية عند 38 نقطة، وعليه يصبح الفارق أربع نقاط فقط.

أما القادسية، فيحتاج إلى الفوز، من أجل إبعاد العربي رسميا تقريباً عن المنافسة من البطولة، وإسقاط خصمه التاريخي، وكذلك حتى لا يتعطل عن فرق المقدمة، فهو يتصدر حاليا، ولا يرغب في التنازل عن الصدارة لمصلحة السالمية أو الكويت، بعد أسبوع واحد من اعتلاء قمة الجدول.
أما في حالة التعادل، فسيتعرض الفريقان لانتكاسة تعد لمصلحة المتنافسين المباشرين، وهما السالمية والكويت.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *