الرئيسية » الأولى » ارحموا الضعفاء

ارحموا الضعفاء

ارحموا الضعفاء!

أما آن الأوان للبليونيرية من أصحاب الأعمال الذين استفادوا من ارتفاع أسعار النفط والتسهيلات الحكومية التي حصلوا عليها أن يتبرعوا بشيء من هذه البلايين لسد العجز، كاعتراف بهذا الجميل، بدل تحميل الضعفاء العجز المالي؟

غضب رباني

كثرة البلايين عند البعض سهلت لأبنائهم شراء السيارات الفارهة السريعة، التي ادت إلى فقدانهم في الحوادث المرورية.. هل هذا غضب رباني على هذا السلوك المشين؟

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *