الرئيسية » الأولى » حصار «مضايا».. لماذا؟

حصار «مضايا».. لماذا؟

مضايا جوع طفل أطفال سورياالصور البشعة التي انتشرت لأطفال بلدة مضايا السورية المحاصرة هزت كل ضمير حي، وأبرزت بكل وضوح إلى أي مدى ممكن أن يوغل الإنسان في توحشه.

صرخة طفل ودموعه وتساؤلاته عن أي ذنب اقترفه مع رفاقه، ليتم تجويعهم حتى الموت!

أحد المعلقين في الإذاعة البريطانية قال إن سياسة حصار المناطق، بما يترتب عليها من عذاب وموت الأطفال، أصبحت جزءاً من الأسلحة الفتاكة يستعملها الطرفان في المحرقة السورية، فهل من يقدم على مثل هذه الموبقات يستحق الدعم والإشادة؟!

محزن أن ننزلق إلى هذا المستوى من الانحطاط الأخلاقي في وطننا العربي، فنحن جميعاً ندفع ثمن الصراع الطائفي الذي ابتلينا به، صراع أبطاله ولاعبوه السياسيون بكل اقتدار.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *