الرئيسية » محليات » طريقة حساب درجات أسئلة الدروس الملغاة تهدد بتدني نسب الطلبة

طريقة حساب درجات أسئلة الدروس الملغاة تهدد بتدني نسب الطلبة

التعليم المدارس التربيةكتب محرر الشؤون المحلية:
أكدت مصادر تربوية مطلعة أن درجات إجابات الأسئلة الخاصة بالدروس التي ألغيت في المرحلة الثانوية لم يتم توزيعها على إجابات بقية الأسئلة الأخرى، كما هو متعارف عليه، أو يلغى توزيع الدرجات الذي وضع في نموذج الإجابة ويعاد توزيعها مرة أخرى بالكامل.

وانتقدت المصادر طريقة التعامل مع هذه الدرجات والأسئلة الخاصة بالدروس الملغاة، مؤكدة أنه تم حساب درجات الأسئلة الملغاة بطريقة معادلة، وهذه الطريقة وفق المصادر ظالمة للطلاب، وتقلل من درجاتهم، وكان من الأفضل توزيع درجات السؤال الملغى على بقية الأسئلة، أما طريقة المعادلة فليست في مصلحة الطلاب.

وأضافت أن نصف الدرجة قد تؤثر في نسبة طالب المرحلة الثانوية الكلية كما هو معروف، نظرا لأن الدرجات بشكل عام على كل مادة تعتبر قليلة، وكلما قلت الدرجة التي تحسب للمادة أثرت أقل درجة على نسبة الطالب، مبينة أن التشديد الكبير من قبل الموجهين على المعلمين بضرورة الالتزام الكامل بنص نموذج الإجابة، وعدم الأخذ بأي إجابة أخرى خارج النموذج حتى لو كانت صحيحة لا داعي لها، وليست من مصلحة الطلاب.

وأكدت أن هذا الأسلوب في تصحيح أوراق المرحلة الثانوية، سواء كان للعاشر أو الحادي عشر أو الثاني عشر، سيؤثر في درجات الطلاب بشكل كبير وفي نسبتهم أيضا، وسيفاجأ كثير من الطلاب عقب إعلان النتائج بأن نسبهم متدنية، وليس السبب أن إجاباتهم كانت خاطئة، بل التشدد في التصحيح واستخدام نظام المعادلة في حساب درجات الأسئلة الملغاة.

وأعربت المصادر عن أسفها من أن كل قرارات ومواعيد وزارة التربية الخاصة بالامتحانات، وإلغاء أجزاء من المنهج وترحيلها، والسرعة المفرطة في إنهاء مناهج النصف الأول من العام الدراسي، يكون ضحيتها الطلاب.
وأشارت إلى أن من يضع جدول مواعيد الدراسة والامتحانات من البداية عليه أن يضع في حسبانه كل الظروف، وأن يكون توزيع المنهج مناسباً، وأن يكون جدول المواعيد ثابتاً، لا تقديم فيه ولا تأخير، كما هو معمول به في غالبية دول العالم، حتى لا يكون الطلاب في النهاية هم الضحية.

Print Friendly

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *