الرئيسية » رياضة » في الجولة العاشرة من «فيفا ليغ»: السالمية يعمق جراح العربي.. والكويت يطارد المتصدر

في الجولة العاشرة من «فيفا ليغ»: السالمية يعمق جراح العربي.. والكويت يطارد المتصدر

من لقاء العربي والسالمية
من لقاء العربي والسالمية

في الدوري المحلي «فيفا ليغ»، وتحديداً في الجولة العاشرة، عمق السالمية الساعي إلى الصدارة جراح العربي، بقيادة مدربه الجديد القديم الصربي بونياك، بعد أن حقق الفوز على حساب الأخضر بثلاثة أهداف لهدف، في مباراة ظهرت فيها أفضلية السالمية بمجمل المباراة من ناحية استغلال الفرص، فرغم أن العربي كان الأكثر خطورة في الشوط الأول، نظراً لتكثيف المدرب بونياك لاعبي عدد الوسط، إلا أن السالمية تمكن من استغلال فرصه.

وفي الشوط الثاني اندفع العربي للهجوم أكثر، ما خلق المساحات لصالح السالمية، الذي تمكن من كسب فرصه، وتحقيق الفوز، ورفع رصيده الى 22 نقطة بالمركز الثالث، بينما تجمد رصيد العربي عند 15 نقطة بالمركز الرابع، وبذلك يكون قد تراجع كثيراً عن فرق الصدارة.

وبينما واصل القادسية تفرده بصدارة جدول الترتيب، بعد أن حقق فوزاً مهماً على خيطان، وبرباعية نظيفة، حيث ظهر الأصفر بشكل المصمم على تفادي مفاجآت الفرق الصغيرة، وبالفعل فرض أسلوبه، وسعى جاهداً للسيطرة على اللقاء منذ بداية الشوط الأول، الذي انتهى لصالحه بهدف، وليزيد الغلة في الشوط الثاني الى رباعية كاملة، ويحافظ بذلك على مركزه بصدارة الترتيب العام للدوري بـ 26 نقطة دون خسارة حتى الآن.

وفي نفس الجولة، تمكن الكويت من مواصلة مطارده المتصدر القادسية، بعد أن حقق العلامة الكاملة في مباراة الشباب، حين تغلب بثلاثة أهداف مقابل هدف، وليتمسك بالمركز الثاني برصيد 23 نقطة، وتتبقى له مباراة مؤجلة.

وعلى الجانب الآخر، خسر نادي الجهراء، وبشكل مفاجئ، أمام نادي الصليبيخات بهدفين لهدف، وقد تكون أزمة الإيقافات التي تعصف بنادي الجهراء أهم عوامل الخسارة، حيث يحتل الآن المركز السابع برصيد 11 نقطة فقط، وهذه تعد انتكاسة مقارنة بمستوى الفريق في الموسمين السابقين، ولم يكن حال كاظمة أفضل، حيث تعادل أمام الساحل بهدف لمثله.

أما الجولة القادمة فهي على موعد مع قمة المباريات بالسنوات الأخيرة، وهي مباراة القادسية، صاحب الصدارة، والكويت الوصيف، حيث تعد هذه من مباريات فئة الوزن الثقيل، وسيتم فك التشابك بين الفريقين، حيث إن القادسية يتصدر بفارق ثلاث نقاط مع مباراة مؤجلة لصالح الكويت.

وصرح مدرب القادسية الكرواتي داليبور ستاركيفيتش، بمناسبة هذه القمة، قائلاً: «إن غياب المحترفين في مواجهة الكويت الخميس المقبل بالجولة الـ11 من الدوري الكويتي، مشكلة كبيرة».
واعترف داليبور بأن مواجهة الكويت، حامل لقب الدوري، تختلف تماما عن مواجهة خيطان، ما يتطلب وجود القوة الضاربة للفريق في الجولة المقبلة، مضيفا أن القادسية سيواصل سعيه الدؤوب للحفاظ على القمة، ومواصلة الصدارة بعيدا عن أي عوائق تواجهه. أكد مدرب فريق القادسية لكرة القدم الكرواتي داليبور ستاركيفيتش، أن غياب المحترفين في الفريق الأصفر أمام الكويت مشكلة كبيرة في مواجهة الكويت بالمباراة المقررة الخميس المقبل بالجولة الـ11 من الدوري الكويتي.

وستقام الجولة المقبلة يومي الخميس والجمعة، وتجمع كاظمة واليرموك، والسالمية والفحيحيل، والكويت والقادسية، والساحل والصليبيخات، والنصر والشباب، والعربي وخيطان.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *