الرئيسية » إقتصاد » النفط الكويتي يسجل أدنى مستوى في 11 عاماً

النفط الكويتي يسجل أدنى مستوى في 11 عاماً

نفط اسعار الغازفي الوقت الذي يتم الترويج فيه بأن الكويت بعيدة عن العجز المالي، وإذا حدث فإنه لن يؤثر على قوة البلاد المالية، تواصل أسعار النفط الكويتي انحدارها الشديد، مسجلة مستويات متدنية جداً لم تسجلها منذ أكثر من عقد من الزمان، وسط مخاوف كبيرة من مزيد من الانحدار للأسعار، بما يفاقم العجز بشكل أكبر في الميزانية.
وقد تراجع النفط الكويتي نهاية الأسبوع الماضي ليبلغ 31.3 دولاراً للبرميل (وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية)، ليسجل أدنى مستوى له منذ 11 عاماً، وقد جاء هذا التراجع بعد أن حذرت وكالة الطاقة الدولية من أن فائض الامدادات قد يزداد في 2016، وأن نمو الطلب على الخام بدأ يتباطأ، كما تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي، بما وصل إلى 12% خلال الأسبوع الماضي، متأثرة بذات العوامل السابق ذكرها، اضافة إلى الطقس المعتدل في الولايات المتحدة، وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت عن مستوى 38 دولاراً للبرميل للمرة الأولى منذ ديسمبر 2008، وجرى تداولها عند 37.9 دولارا للبرميل.

حيرة وقلق

وهيمن القلق والحيرة على المتعاملين والمحللين على حد سواء بسبب التراجع الحاد للنفط منذ اجتماع منظمة الأقطار المصدرة للنفط «أوبك» في 4 ديسمبر الجاري، والذي فشل في فرض سقف للإنتاج، وبدا سؤال يطرح نفسه بقوة، وهو هل ستنزلق أسعار النفط إلى مستويات 20 دولاراً للبرميل؟
الإجابة عن هذا السؤال جاءت من أكثر من جهة، حيث توقع وزير المالية الروسي انطون سيلوانوف أن تنخفض أسعار النفط دون مستوى 30 دولاراً للبرميل عام 2016، عازياً ذلك إلى زيادة حجم العرض في الأسواق، مشيراً إلى أن هبوط أسعار النفط يخلق وضعاً مالياً جديداً يجب التعامل معه.

انزلاق الأسعار

في ذات الشأن رأى المحلل النفطي إيوان ميرنز أن أسعار النفط العالمية باتت في طريقها فعلياً إلى الانزلاق نزولاً إلى مستوى 20 دولاراً.
وكتب ميرنز، في موقع «أويل برايس» المتخصص في شؤون النفط، أن الأسعار ستواصل منحاها النزولي، وصولا إلى مستوى قريب من 20 دولاراً للبرميل، قبل أن تبدأ استعادة عافيتها والصعود تدريجياً.
ونخلص من ذلك الى أن سوق النفط العالمية ما زالت تشهد فائضاً في المعروض، وأن انخفاض الأسعار لأكثر من المستويات الحالية لا مفر منه، وهذا يجعلنا نسأل: ماذا ستفعل الكويت والأسعار تواصل انحدارها يوميا؟

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *