الرئيسية » ثقافة » هدى أشكناني : أن ننظر للأسفل..!

هدى أشكناني : أن ننظر للأسفل..!

هدى أشكناني
هدى أشكناني

يقول العقاد: «الكتب طعام الفكر»، وعن الفكر يقول جورج كوين: «الفكر المنغلق مقدمة للفشل، تأكد أنك منفتح دائما على الأفكار الجديدة».

الكتب، هي العلامة الفارقة لنضج ووعي أي مجتمع، وهو الأمر الذي يبرز شعب عن غيره من الشعوب، رغم التمدن الذي تعيشه الشعوب العربية، فإن الثقافة هي آخر أولوياتها، وهو الأمر الذي يجعل هذه المجتمعات في آخر المطاف.

أن تقرأ يعني أن يزهر فكركَ، أن تتأنق كلمتكَ، أن يمتد وعيكَ..

ولأننا من المجتمعات التي تركن عقلها جانباً، تعشق النظر للأسفل، تجدها تحارب كل ما يسهم في اعتلائك سلم النضج.

تحارب كل ما يمت بالتفكير بصلة، تقيد اختياراتك في القراءة، تخنق رغباتك في الاكتشاف والبحث.

كل ما تفعله، هو تأطير لوعيك وتحجيمه، تمارس العنف والتعصب الفكري بلجان رقابة لا تفقه بالقراءة والبحث شيئاً.. فقط تمارس دورها في الوصاية، من دون اكتراث.. اللجان الرقابية التي تنهش في عقول القرُّاء، لتحدد وتضيّق دائرة اختياراتهم في القراءة، باتت وحشاً لا مفر من وجوده، متحكماً في عقولنا وتفكيرنا.

في البدء كانت الكلمة، كانت الحقيقة..

ماذا يعني؟

وأنتَ تقرأ، تتسع سماوات معرفتك بأمور تجهلها، تتلمس بذلك وهج النور، تعرف من الأمور ما يخيفهم، فتقل وصايتهم وتصبح المعلم الأول لذاتك في الحياة..

والآن، ماذا تنتظر؟

تأهَّب.. أعلنْ رفضكَ، اخترْ حريتكَ.. فالرقابة تحتاج إلى مواجهة.

يريدون أن يجعلوا منك دمية، يحركونها كيفما شاءوا، فلا تجعلهم يقودنكَ، بل قُدْهم أنتَ.

ولأننا نعلم نهاية الحكاية، وأن شيئا لن يتغيَّر، سنواصل بشتى الطرق التي نملكها – القلم والكتابة- إيصال صوتنا برفضنا لهذه الوصاية التي تدمّر وتشوّه صرحاً عريقاً ومنارةً، كالكويت، كانت تصدّر إبداعها للدول المجاورة.

Print Friendly, PDF & Email

تعليق واحد

  1. مشكورة اختي الكريمة على هذه المقالات المفيدة. تحياتي لك أختي الفاضلة هدى

اترك رداً على ضاري الشمري إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *