الرئيسية » آخر الأخبار » فواز الحساوي: لديَّ خطط للنهوض بـ«القادسية».. ولا أحمل ضغينة لأحد

فواز الحساوي: لديَّ خطط للنهوض بـ«القادسية».. ولا أحمل ضغينة لأحد

مع الزميل دلي العنزي
مع الزميل دلي العنزي

حوار: دلي العنزي
أكد رئيس نادي القادسية الرياضي السابق، فواز الحساوي، أن لديه الخطط الخاصة للنهوض بالنادي من جديد، في حال فوزه في الانتخابات، وذلك بعد أن اكتسب الخبرة في بريطانيا، مشيراً إلى أنه داعم أساسي لقائمة أبناء النادي في تسجيل العضويات الجديدة التي شهدها نادي القادسية أخيراً.

واستغرب في حوار مع «الطليعة» عرقلة الإجراءات في تسجيل العضويات، التي حصلت في النادي، بخصوص تسجيل الأعضاء الجدد، موضحاً أن هذه التصرفات يفترض ألا تحصل، بحكم أغلبية قائمة الجميع في الجمعية العمومية.

وأشار الحساوي إلى أن لديه خططا مستقبلية أيضاً لجلب نادي نوتنغهام فورست إلى الكويت، للعب مع المنتخب والأندية المحلية، موضحاً أن جميع الاحتمالات والأمور مفتوحة في ما يخدم الناديين، وأن ذلك أحد أهدافه في تطوير الكرة.

فواز الحساوي
فواز الحساوي

قضايا عديدة تناولها الحوار، وفي ما يلي التفاصيل:

● بعد أن أعلنت رسمياً خوضك الانتخابات.. هل فعلاً أنت الداعم الأساسي لقائمة أبناء النادي؟
ـ نعم، من دون أي شك، أنا الداعم لقائمة أبناء النادي الآن، وأعتقد أن من واجبي وواجب كل محب لنادي القادسية الوقوف إلى جانب النادي، خصوصاً في هذه المرحلة، التي يمر بها القادسية، لذلك قررت خوض الانتخابات القادمة، بإذن الله تعالى، ودعم قائمة أبناء النادي، التي أتشرَّف بالعمل معها.

لكل حادث حديث

● في حال نجاحك من دون أغلبية أو منفرداً.. هل ستواصل العمل أم أنك ستتقدم بالاستقالة؟
– الآن لا توجد قوائم انتخابية في الانتخابات القادمة، وذلك وفق قانون الصوت الواحد، الذي من المتوقع العمل به في الانتخابات القادمة.

● أقصد في حال نجاحك، وفق الوضع الحالي، فنحن لا نعلم ما إذا كان سيقر القانون أو لا؟
– أعتقد أن لكل حادث حديثاً، ووقتها سنشاهد من الفائزون في القائمة المنافسة، وعلى ضوء الأسماء سنقيّم الوضع.

تطوير القادسية

● ما خططك للنهوض بنادي القادسية من جديد، كما كان في السابق في حصد أغلب البطولات؟
– الحمد لله في فترة عملي في نادي القادسية منذ 97 عملنا بجد وحصدنا البطولات في عام 2000، حيث أصبح النادي يحقق على الأقل بطولتين في كل موسم، وإذا وفقني الله في الفوز بالانتخابات القادمة، فإنني سأتبع نفس النهج السابق في تطوير القادسية، وذلك على خطا أصحاب الخبرة في النادي، أمثال العم عبدالمحسن الفارس والعم خالد الحمد والعم عبدالعزيز المخلد وكذلك الشهيد فهد الأحمد، وحتى الشيخ طلال الفهد، فجميع هؤلاء الرجال قدموا الكثير للقادسية، ويمكن الاستفادة منهم، ولعلني تعلمت منهم بعض الأشياء، وعليه سنحاول إرجاع نادي القادسية إلى مكانه الطبيعي، فهو دائماً في القمة، لكنه يبدو أنه تراجع هذا العام، وأنا أعتقد أنه تراجع طبيعي، فمن غير المعقول أن يكون القادسية في الصدارة من 2000 إلى 2015.

● في حال فوزك في الانتخابات.. هل أنت قادر على التوفيق ما بين القادسية ونوتنغهام فورست الإنجليزي؟
– رغم أن هناك الكثير من الأشخاص يتداولون أن فواز الحساوي سيستقيل، لكن لا يوجد ما يمنع أن أجمع بين المنصبين، خصوصاً أن هناك الكثير من رؤساء الأندية يجمعون ما بين أندية أوروبية وأميركية.

● هل تجربة نادي نوتنغهام فورست الإنجليزي ستنقلها إلى نادي القادسية في حال فوزك في الانتخابات القادمة؟
– تجربة نادي نوتنغهام فورست تختلف كلياً عن نادي القادسية، فهناك تطبيق للاحتراف والحرية في العمل، عكس وضع الأندية في الكويت، مع احترامي الشديد، كما هي حال أغلب أندية دول الخليج، لكن من دون شك، لقد اكتسبت الكثير من الخبرة في نوتنغهام فورست، والتي سأستفيد منها في نادي القادسية، بإذن الله تعالى، في حال حالفني التوفيق بالانتخابات القادمة.

خطط مستقبلية

● هل ستعمل توأمة بين الناديين القادسية ونوتنغهام فورست، كما نشاهد بين الأندية الأوروبية في حال فوزك؟
– إن شاء الله، لدينا خطط مستقبلية أيضاً لجلب نادي نوتنغهام فورست إلى الكويت للعب مع المنتخب والأندية المحلية، لذلك تبقى جميع الاحتمالات والأمور مفتوحة في ما يخدم الناديين، وهذا أحد أهدافي في تطوير الكرة.

● البعض يدعي أنك عند أي مشكلة تلجأ إلى قرار الاستقالة، كما حصل قبل أن تصبح نائب رئيس، وكذلك عندما استقلت من الرئاسة؟
– الحمد لله، عملت في النادي لمدة 15 عاماً، وتحديداً منذ عام 97، لدرجة أن بعض المتابعين لا يعلمون أنني أعمل في النادي منذ ذلك الوقت، وواجهت الكثير من المشاكل، وليس فقط في كرة القدم، وإنما في عدة ألعاب، وغير صحيح ما يُشاع أنني تقدَّمت باستقالة قبل أن أصبح نائب الرئيس، ولكن عندما قدمت استقالتي من رئاسة نادي القادسية واجهت مشاكل غير عادية، مثل المحاربة من الداخل، لذلك أخذت هذه الخطوة غير المسبوقة.

● في تصريح سابق لك قلت إنك قدمت استقالتك، حتى لا يحترق القادسية.. الآن ما الذي تغيَّر بين أمس واليوم؟
– نعم، قلت وصرَّحت في وقت سابق، وبعد أن قدَّمت استقالتي من رئاسة نادي القادسية، إنني رحلت لكي لا يحترق نادي القادسية، لكن في ذلك الوقت عندما كنت أواجه مشاكل مع إخواني أعضاء مجلس الإدارة، الكل كانت له وجهة نظر يحاول إثباتها، وهو ما سيدخل القادسية في دوامة، ولحبي لكيان النادي حاولت أن أبتعد، واتجهت لنادي نوتنغهام فورست.. أما الآن، فقد اختلف الوضع، لأنني أعرف ما سأواجه، وأعرف مَن معي، ومَن ضدي، وفي النهاية الجميع يعمل لصالح النادي بإذن الله.

لست ضد أحد

● وجَّه مجلس إدارة نادي القادسية دعوة لك وإلى الرؤساء السابقين، لكنك لم تحضر.. هل وجهت لهم دعوة إلى مؤتمرك؟
– أنا لم أوجه دعوة لهم، لكن الدعوة عامة للجميع، والمكان مفتوح للكل، ولم نرفض أو نمنع أي شخص من الحضور لذلك المؤتمر.. وللعلم، لا أحمل أي ضغينة تجاه أحد، وبالعكس قبل فترة قمت بزيارة للقادسية، وجلست مع الإخوان في النادي، ولا يعني نيتي خوض الانتخابات أنني ضدهم، بل بالعكس، لكن لكل منا رأيه الخاص.

● عند زيارتك للقادسية.. هل فعلاً شاهدت أن هناك عرقلة في تسجيل الأعضاء الجدد بالنادي؟
– بصراحة أثناء وجودي في بريطانيا وصلتني هذه المعلومة، لكن عند زيارتي للنادي بالفعل شاهدت ذلك بعيني، وأيضاً من الشكاوى التي وصلتني، أنه تم تسجيل 7 أعضاء فقط في عدة ساعات، فمن غير المعقول أن يحدث ذلك، لذلك كنت أتمنى من الإخوان القائمين على التسجيل بتسهيل الأمور، وفي هذا السياق لديَّ رسالة للإخوان في الجمعية العمومية، وهي أن الجمعية العمومية في نادي القادسية التي تملكها قائمة الجميع تتفوَّق بعدد كبير من التي يملكها أبناء النادي، لذلك ما المانع من تسجيل الأعضاء الجدد؟

انتقاد

● البعض يوجه انتقادا إلى فواز الحساوي بكثرة تغيير المدربين في نادي نوتنغهام فورست، وأنك نقلت هذه العقلية العربية إلى هناك؟ هل أيضا سنشاهد القادسية هكذا؟
– لا، نحن في نادي نوتنغهام فورست لم نستبدل إلا 4 مدربين، وكانت هناك أسباب مقنعة، فأحد المدربين لم يحقق الفوز في 24 مباراة، إلا في 3 مباريات، فماذا تنتظر منه؟! وأحد المدربين هو الذي تقدَّم باستقالته، بعد حصوله على عرض خارجي، والآن المدرب الأخير دوغي فريدماند مميَّز ويقدم عروضاً ممتازة مع الفريق، وهذا ما انعكس على نتائج النادي في الفترة الأخيرة، ولو أن عقده لنهاية الموسم، لذلك هذا الأمر بلا شك لن ينعكس على نادي القادسية في تكرار تغيير المدربين، وهذه السياسة ليست في عقليتي.

نوتنغهام صعد من المركز الـ19
إلى المنافسة للوصول للدوري الممتاز

في سؤال للحساوي حول وضع جدول زمني محدد للوصول بنادي نوتنغهام فورست إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، قال:

نعم لدينا جدول زمني، فهذه خطة عمل تتراوح ما بين 3 إلى 6 سنوات، والجميع يعلم أن فواز الحساوي يمول نادي نوتنغهام فورست الإنجليزي من جيبه الخاص، من دون أي دعم آخر، لا من دول، ولا من قطاع حكومي أو خاص، وفي ظل إمكاناتي المتواضعة رفعنا النادي من الترتيب الـ19 إلى المنافسة على الصعود للدرجة الممتازة، ولو كنت أحصل على دعم من الدول، بالتأكيد سيكون وضع النادي أفضل بكثير، كما هي حال مانشسترسيتي وباريس سان جيرمان، التي تقف خلفهما دول مثل الإمارات وقطر.

جماهير القادسية تنتظر الكثير في المرحلة القادمة
جماهير القادسية تنتظر الكثير في المرحلة القادمة
Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *