الرئيسية » الأولى » مَن هو المجرم الذي اقتحم مجلس الأمة؟

مَن هو المجرم الذي اقتحم مجلس الأمة؟

ثارت ضجة كبيرة، عندما لجأ بعض الشباب إلى مجلس الأمة، بعد منعهم من مسيرة باتجاه منزل رئيس الوزراء السابق، وقد اعتُبر ذلك اقتحاماً للمجلس، وكأنهم دخلوه عنوة، بعد أن حطموا أسواره وأبوابه، وأحرقوا محتوياته، وطالبت السلطة والمغرر بهم بمعاقبة هؤلاء الشبان، وإحالتهم للمحاكم.

ولكن عندما قام مسؤولون بإرسال قوات الأمن، لاحتلال المجلس، وحظروا دخوله على النواب، بل وقاموا بتهديد حرسه الخاص، إن قام بواجبه في حمايته – وفق ما نص عليه الدستور- ومنع قوات الأمن من الاقتراب منه، وهو ما حصل في عامي 1976 و1986 عند حل المجلس، لم يعد هذا الأمر اقتحاما.

هؤلاء المسؤولون هم الذين خالفوا القانون والدستور، هؤلاء هم الذين يستحقون الإحالة للمحاكمة، لارتكابهم هذه الجريمة، وليس أبناء الشعب المسالمين الذين لجأوا إلى مجلس الأمة، بيتهم الرسمي.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *