الرئيسية » آخر الأخبار » وسط الخليج: نرفض النهج القمعي والبوليسي.. ونطالب باصلاحات ديمقراطية

وسط الخليج: نرفض النهج القمعي والبوليسي.. ونطالب باصلاحات ديمقراطية

الوسط الديمقراطي في جامعة الخليجأصدرت قائمة الوسط الديمقراطي بجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجيا بيانا حول تطورات اﻷوضاع بعد أحداث ساحة اﻹرادة يوم أمس الاثنين، وفيما يلي نص البيان :
لقد راقبنا ما حصل يوم أمس الاثنين في ساحة الإرادة من إنتهاكات واضحة وصريحة لدستورنا العزيز، ولكل المواثيق والمعاهدات الدولية على شعب أعزل اعتصم لأجل المعتقلين والوطن.
إننا نسطر حروف وكلمات هذا البيان وقلوبنا يعتصرها الألم على ما آلت إليه الأوضاع في البلد، فالمعتقلات ممتلئة بالشباب الذين دفعهم حب الوطن لممارسة حقهم المكفول ديمقراطيا بالتعبير عن آرائهم في مختلف الوسائل المشروعة، سواء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو في الاعتصامات السلمية.
لقد بدا واضحا للعيان انتهاكات قوات اﻷمن، فقد تم ضرب النساء وسحل الشباب، وحتى ذوي الاحتياجات الخاصة لم يسلموا من عمليات العنف، كما تم اقتياد الناشطين والمدافعين عن حقوق الإنسان إلى المعتقل.
إن ما يحدث اليوم هو ردة ديمقراطية نحر به الدستور فالحرية التي كفلها للمواطنين سلبت بلغة الهراوات، وانتهكت الحقوق بأسلوب بوليسي يهدف لهدم كافة معاني الدولة الديمقراطية.
وقائمة الوسط الديمقراطي بجامعة الخليج للعلوم والتكنولوجا إذ تعلن عن رفضها التام للنهج القمعي البوليسي، فإنها تدعو لوقف العبث في البلد، واحترام الدستور الذي كفل للمواطنين الحق في التعبير عن آرائهم بمختلف الوسائل سواء بالقول أو الكتابة، وأباح لهم الاجتماع والتجمع بصورة شرعية، كما نطالب الجهات المختصة بالإفراج عن جميع المعتقلين التزاما واحتراما للقوانين والمعاهدات الدولية التي صادقت عليها الكويت.
وفي الختام ندعو كافة مؤسسات المجتمع المدني، من جمعيات نفع عام وتيارات سياسية وقوى طلابية، بنبذ الخلافات والوقوف صفاً واحداً نحو اصلاحات سياسية ديمقراطية حقيقية.
Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *