الرئيسية » الأخيرة » التوتر بين روسيا والغرب يصل إلى الفضاء

التوتر بين روسيا والغرب يصل إلى الفضاء

الفضاءانتقل التوتر بين روسيا والغرب من الأرض إلى الفضاء، حيث تفكر روسيا في بناء محطة فضائية خاصة بها تكون منافسا لوكالة الفضاء الدولية، الأمر الذي يبرز مدى تأثير الأزمة الأخيرة على التعاون الدولي في مجال الفضاء.

فقد نقلت وكالة الإعلام الروسية عن مدير وكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس) أوليج أوستابينكو، قوله ردا على سؤال عما إذا كانت روسيا تعتزم إنشاء محطة فضائية خاصة بها «أؤكد أننا نفكر في مثل هذا الخيار.. إنه توجه محتمل للتطوير».

ولم يتضح كيف يمكن تمويل مشروع كهذا، فيما تشير التوقعات بصورة كبيرة إلى أن روسيا ستدخل مرحلة من الكساد العام المقبل، وستتفاقم الأزمة الاقتصادية، بسبب العقوبات الغربية التي فرضت عليها، على خلفية دورها في الأزمة الأوكرانية.

ويمثل هذا المشروع منافسا لوكالة الفضاء الدولية، التي هي عبارة عن مختبر يدور في مداره وتشارك فيه 15 دولة، منها روسيا والولايات المتحدة، وألقت روسيا بظلال من الشك حول مستقبل هذه المحطة على المدى الطويل، في وقت تدنت فيه علاقات موسكو مع واشنطن.

ووفقا لما أورده موقع «دويتشه فيليه»، فإن واشنطن تسعى إلى استمرار تشغيل المحطة الفضائية الدولية، التي تكلف 100 مليار دولار حتى عام 2024، أي بعد الموعد المستهدف السابق بأربع سنوات، إلا أن مسؤولاً حكومياً روسياً قال في مايو الماضي إن موسكو سترفض مطلب واشنطن تمديد عمليات المحطة.

Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *