الرئيسية » محليات » بمناسبة اليوم العالمي للتطوع: «الهلال الأحمر» كرَّمت كوكبة من المتطوعين الكويتيين

بمناسبة اليوم العالمي للتطوع: «الهلال الأحمر» كرَّمت كوكبة من المتطوعين الكويتيين

الساير يكرِّم أحد المتطوعين
الساير يكرِّم أحد المتطوعين

كتبت عزة عثمان:
تزامناً مع اليوم العالمي للتطوع، كرّمت جمعية الهلال الأحمر مساء الإثنين 74 متطوعاً ومتطوعة بحضور رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمر د. هلال الساير وسعد الناهض ونائب رئيس مجلس الإدارة أنور الحساوي، وفي بداية الحفل ألقى د. هلال الساير كلمة أكد من خلالها أن «العمل التطوعي هو امتداد للمواطنة الفاعلة والإيجابية في المساهمة في التنمية الشاملة لمجتمعاتنا، وهو تعميق للمشاركة المجتمعية من أجل مستقبل أفضل وحياة كريمة للجميع».

وأشاد بمتطوعي «الهلال الأحمر»، واصفاً إياهم بأنهم أبلوا بلاء متميزاً لإغاثة المتضررين، مؤكداً أن هذا العمل نال استحسان الجميع والثناء للجمعية، ما يعكس التزامهم بمبادئ العمل الإنساني والوصول بسرعة إلى المتضررين، ومن خلال متطوعي الكويت حيا د. الساير كل المتطوعين في العالم، مشيراً إلى أن المتطوعين الكويتيين يعملون بجدية في كل المجالات.

وقال إن «جمعية الهلال الأحمر حملت على عاتقها مسؤولية كبيرة من خلال خدمة المجتمع وترسيخ ثقافة التطوع وإيجاد الآليات والوسائل لدعم برامج التطوع، حيث يحظى العمل التطوعي في الكويت بأهمية كبيرة على المستوى المؤسسي أو الفردي، نظراً لقيمته في تطوير المجتمع والتخفيف من معاناة الآخرين والمشاركة الجادة والفاعلة في مسيرة البناء والتطوير».

مشاركة فعالة

وبين د. الساير أن المتطوعين والمتطوعات في جمعية الهلال الأحمر يسعون دائماً إلى دفع مسيرة العمل التطوعي التي تعود على البشرية بالفائدة العظيمة وتضمن للإنسان الحياة بكرامة بتوفير متطلبات الحياة للمحتاجين من البشر، لافتاً إلى زيارة مجموعات الشباب المتطوعين والمتطوعات للمستشفيات ودور الرعاية الاجتماعية ومشاركاتهم الفعالة في جميع المعارض والمناسبات الاجتماعية، إضافة إلى المشاركات لدعم الجهود الإنسانية والإغاثية بالخارج للدول التي تتعرض للكوارث الطبيعية أو من صنع الإنسان.

وأكد أن الجمعية تتبنى المبادرات التي تدعم قدرات المتطوعين وتطور مهاراتهم الميدانية، وتعزز جهودهم في التصدي للقضايا الإنسانية وفقاً لأفضل الممارسات في هذا المجال الحيوي والمهم، مضيفا أن هذا اليوم يدعوهم إلى تقييم المسيرة والدفع بها إلى الأمام والمساهمة بفاعلية في حشد التأييد للبرامج، وتعزيز الشراكات مع كل قطاعات المجتمع، ونشر القيم والمبادئ التي نسعى إلى تحقيقها.

تدشين المشاريع

وأشار د. الساير إلى أنه في الخامس من ديسمبر يتم تدشين المشاريع التطوعية التنموية والاجتماعية والإنسانية الجديدة، ويتم قياس الأداء للمشاريع السابقة لمعرفة المجهود الذي ساهم به المتطوع في كل المجالات التطوعية والإنسانية، مؤكدا أن الهلال الأحمر الكويتي يتطلع لدور يهدف إلى تحسين حياة الضعفاء بتفعيل الطاقات الإنسانية في الكويت وخارجها، انطلاقاً من الرواسخ الثقافية للمجتمع الكويتي ومن خلال مجالات عمل جوهرية تقوم على احترام الكرامة الإنسانية والتأهب للكوارث ومواجهتها وبناء القدرات الذاتية للهلال.

مثل رائع

ومن جانبها، اعتبرت المتطوعة نادية الباروني، في كلمة ألقتها نيابة عن المتطوعين، أن ما قاموا به من أعمال هو من فضل الله عليهم، فكانت هذه الإبداعات من العطاءات والإنجازات في مجال العمل الإنساني، حيث تطوع من تعدهم النخبة في مثل هذه الأعمال، ليضربوا مثلاً من أروع الأمثلة في البذل والعطاء.

الساير يكرِّم الزميل ضاري المير
الساير يكرِّم الزميل ضاري المير
Print Friendly, PDF & Email

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *